علاج لتنمية الشعر بعد تساقطه - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

علاج لتنمية الشعر بعد تساقطه
رقم الإستشارة: 18183

4326 0 328

السؤال

تساقط الشعر، أيوجد دواء لنبات الشعر من غير أي أضرار؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

1- فذكرنا في إجابة سابقة بعض المعلومات الهامة والعامة عن سقوط الشعر ومن أهم النقاط: أن الإنسان الطبيعي يفقد من 100- 150 شعرة يومياً كلها تعوض، كما أنه يفقد 10% من شعره دون أن تعوض كل عقد (10 سنوات)، بالإضافة إلى الأسباب الفيزيولوجية وغيرها مما ذكرنا.

2- في الحالات الخفيفة من سقوط الشعر ينصح بمركبات تحوي فيتامين ب 5 (مثل مركبات البانثينول أو البيبانثين)، وهي على شكل محلول تدلك به الفروة (جلدة الرأس) مرة أو مرتين يومياً بحسب استشارة الطبيب المعالج، وهذا سليم ومفيد ولكن أحياناً تستطب الحقن العضلية من نفس هذه المستحضرات.

3- يبدو أن ما تعنيه هو الصلع أو الحاصة الدهنية، وهو قلة كثافة الشعر عند بعض البالغين، ويمكن علاجه بمستحضرات المينوكسيديل 2% أو 5%، ولكنه غال نوعاً ما وتأثيره مؤقت، أي يزول أثره بعد حوالي 4 شهور من إيقافه، وهو على الرغم من سلامته إلا أن ذلك لا يخلو من بعض الأعراض الموضعية، ونادراً التأثيرات الجهازية بسبب الامتصاص.

4- البروبيشيا دواء مفيد، ولكن له تأثيرات جانبية، ولا يعطى إلا تحت إشراف طبي.

5- هناك من ينصح بالجراحة وزراعة الشعر، ولكن ذلك مكلف ويحتاج مراكز متخصصة ( تستطب في الحالات المتقدمة أو المعندة ).

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: