علاج حساسية السرة المنتنة مع ظهور قطعية لحمية - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

علاج حساسية السرة المنتنة مع ظهور قطعية لحمية
رقم الإستشارة: 18322

34890 0 597

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
كنت أعاني من حساسية في منطقة السرة، وعند الذهاب للطبيب أخبرني أنها حساسية نتيجة حر الصيف أو أنني هرشتها بشدة، وقد أعطاني علاجاً ولكنه كان مؤقتاً، أي أن هذه الحساسية كانت تذهب عند أخذ العلاج فقط، وهو مرهم ثم يعود مرة أخرى عند ذهاب موعد العلاج.

وقد كانت هذه الحساسية تخرج رائحة كريهة جداً، ومع الوقت بدأت أترك هذا العلاج، فظلت الحساسية على وضعها هذا لفترة طويلة، ولكن في الآونة الأخيرة بدأ يختلف شكل الداء حيث إن هذه الرائحة الكريهة قد توقفت بالفعل، ولكن السرة بدأت تفرز مادة لزجة مثل العماص الذي يخرج من العين، وأيضاً بدأت تظهر قطعة صغيرة من اللحم تخرج من السرة وهي تكبر مع الوقت، ولا أعلم ما هي.

أفيدوني، وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أولاً: الحساسية والالتهاب في السرة:

يبدو أن ما أصابك هو إنتان جرثومي في منطقة السرة، وغالباً ما هيأ له ذلك هو الحكة والرض المتواصل بسبب الحكة.

للتأكد من نوع الجرثوم يمكن إجراء مزرعة، وبناءً على اختبارات التحسس للمضادات الحيوية يُعطى المضاد المناسب، وفي حال عدم توافر المزرعة نحتاج إلى إعطاء مضاد حيوي واسع الطيف جهازياً (أي: عن طريق الفم أو الحقن).

هذه الإصابة يجب أن تُعالج حتى لا تتفاقم.

ننصح المرضى وغير المرضى بعدم اللعب بما في داخل السرة، وكذلك بعدم رض هذه المنطقة الحساسة حتى نتجنب الإنتانات.

الرائحة الكريهة، والإفرازات الصفراء دلالتان للإنتان الجرثومي، وغالباً في هذا الموضع نحتاج لعلاج جهازي (عن طريق الفم أو الحقن)، وغالباً لا يجدي العلاج الموضعي.

ثانياً: ما يشبه قطعة اللحم:

بعد بعض الإنتانات وبعد بعض الجروح أو الرضوض قد يتشكل ما يُسمى بالنسيج الحبيبي، وهو -كما ذكرت- يشبه قطعة اللحم، ويكون أحمر قانياً لامعاً أو قاتماً (أي: فاقداً لبريقه)، ويمكن علاجه بلمس الموضع بنترات الفضة بيد طبيب مشخص، أو استئصال هذا التشكل الغريب وفحصه نسجياً للتأكد من سلامته؛ لأن كل مرض أو تظاهرة مزمنة تُعتبر مشبوهة حتى تثبت براءتها.

والوصية الضرورية هي عدم إعطاء الفرصة للمرض للتفاقم بسبب التساهل أو التأخر.

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: