الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أجد حكة في كعب قدمي الأيسر .. فما سببها؟
رقم الإستشارة: 2102932

44138 0 629

السؤال

أحس كثيرا بأن كعب قدمي الأيسر يحكني وأريد أن أهرشه .. فما سبب ذلك؟!

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ نهى حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،،،

فإنه يجب التمييز أو التفريق بين الحكة بدون تغيرات في الجلد وبين الحكة التي تصاحبها تغيرات جلدية.

فالحكة التي لا تصاحبها تغيرات - أي يكون الجلد فيها طبيعي - هي على الأغلب بسيطة ولا تدل على مرض، وعلاجها عرضي (يتوقف على الأعراض)، وغالبا ما يكفي فيها المرطب مثل الفازلين - يرجى مراجعة قائمة المرطبات أدناه -، وفي الحالات الشديدة قد تساعد حبوب مضادات الهيستامين (يرجى مراجعة قائمة مضادات الهيستامين أدناه).

وأما إن كان هناك تغيرات فالتشخيص يختلف حسب الحالة، فالخشونة تدل على الاحتكاك وتأثير الوزن أو المواد التي يتم التماس معها، وقد يصاحبها التهاب الجلد بالتماس بوجود عامل خارجي، وفي هذه الحالة يجب استعمال الجوارب القطنية الواقية وعدم استعمال الحذاء ذي الكعب المفتوح، هذا بالإضافة إلى الحاجة الأكثر لاستعمال المرطبات.

وقد يصاحبها تشققات بسبب شدة الحالة السابقة وعلى الأغلب تزيد الحكة بوجود التشققات وقد يصاحبها ألم، وهنا بالإضافة إلى ما سبق نضيف المضاد الحيوي الموضعي على شكل مرهم مثل الفيوسيدين أو الباكتروبان.

وأما إن كان هناك علامات مرض واضح له تشخيص وله تغيرات تصيب الجلد هنا وهناك فعندها علاج المرض الأصلي هو علاج هذه الحكة.

وبما أن الحكة موضعة ولم تذكروا أي تغيرات أخرى فعلى الأغلب أنها النوع البسيط الذي يحتاج الوقاية المذكورة أعلاه من حيث نوع الجوارب والحذاء وتجنب المشي في البيت حافيا ولو على السجاد واستعمال المرطبات بانتظام ولكن مضادات الهيستامين عند اللزوم.

وأما المرطبات فمنها: الفازلين أو اليوريا 10% أو الغليسيرين أو الغلسيرين الممزوج بالماء بنسب متساوية، أو زيت الزيتون أو الفاكيري لوشن أو اليوريكسين أو الأويلاتوم جيل أو الأوسيرين أو اللايبوبيز أو الإلوبيز أو غيرها، مما هو متوفر في الأسواق المحلية عندكم.

وهناك مرطبات للجلد الجاف الأكزيمائي، مثل مستحضرات أتوديرم أو مستحضرات ريبير أو مستحضرات ريميديرم، أو غيرها الكثير والمتوفر حسب المناطق الإقليمية والتجارية، والمهم أن يكون مرطبا وملينا للجلد، وأن يكون يتحمله الجلد.

وأما مضادات الهيستامين فمنها: الكلاريتين 10 مغ أو الزيرتيك 10 مغ، أو الأورياس 5 مغ، أو الزيزال 5 مغ، أو التلفاست 120 مغ أو 180 مغ، ومنها ما له تأثير مهدئ مثل الهايدروكسيزين 10 مغ أو 25 مغ، وأياً من هذه المضادات تؤخذ مرة واحدة يومياً وعند اللزوم، كما يمكن المشاركة بين أكثر من نوع ولكن ليس في نفس الوقت.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • اليمن عبدالرحيم التام

    اسباب حكة الكعب الايسر يرجع الى انزيمات الكبد يرجى فحص الانزيمات

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً