الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما هو علاج التجاعيد والشيب المبكر؟
رقم الإستشارة: 2103737

14989 0 541

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قربيتي عمرها (39) عاما، وجهها به تجاعيد كثيرة، وبشرتها شاحبة، وتبدو أكبر بكثير من سنها، كما أنها تعاني من الشيب منذ كان عمرها (18)عاما! أرجو منكم النصيحة، وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ ريم حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

قد تكون التجاعيد المذكورة في السؤال تالية للتعرض المديد والطويل للشمس، أو بسبب التدخين، أو بسبب الجفاف المستمر، أو بسبب مرض، مثل الأكزيما.

أما البشرة الشاحبة فلها أسباب عديدة، وقد أوردنا بعضها في الاستشارة رقم (283863) تحت عنوان وجه أصفر شاحب، كما قد أتممنا الموضوع تحت عنوان الوجه الرمادي في الاستشارة رقم (288907)، والتي في أغلبها ناقشنا أسباب الشحوب، مع إضافة قصور الكلية والأورام والأدوية والأكزيما البنيوية.

أما الأكزيما البنيوية فقد تحدثنا عنها بشكل عام في الاستشارة رقم (235168)، وننصح بقراءة ما يتعلق بالوجه.

بشكل عام يجب علاج السبب، ويجب استعمال المرطبات ما لم يكن هناك مانع من ذلك، كما يمكن استعمال مادة التريتينوين بالتدريج، فهي ستساعد في الإقلال من التجاعيد على المدى الطويل، والتريتينوين هو بالأصل علاج لحب الشباب والزيوانات، لكن سنورد أرقام الاستشارات التي ورد فيها استعمال التريتينوين، وما ورد فيها يمكن أن نطبقه على التجاعيد.

الاستشارة رقم (18692) تذكر الزيوان وعلاجه بشكل مفصل، ومن هذه العلاجات التريتينوين، كذلك رقم (255918)، التريتينوين والزيوان مختصر و(235724) شيء من التداخل والتفصيل عن التريتينوين وغيره للزيوان والمسام، وكل ذلك يندرج على التجاعيد من حيث استعمال التريتينوين وطريقته الآثار الجانبية للتريتينوين (279343).

أما الشيب المبكر فهو إما بسبب وراثي سليم، أو متصاحب بأمراض أخرى، وقد ناقشنا الشيب المبكر في الاستشارة رقم (240801)، ولا يوجد علاقة بين الشيب المبكر والتجاعيد.

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً