علاقة الأسبرين بجلطات الشرايين - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

علاقة الأسبرين بجلطات الشرايين
رقم الإستشارة: 2108166

23936 0 581

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

في سن الـ28 ازداد وزني بشكلٍ ملحوظ بعد الزواج وبعد ترك الرياضة، حتى وصل إلى 80 كيلوجرام ( الطول163سم) رغم أن وزني كان طبيعياً، وكنت ممارساً للرياضة دوماً.

عملت فحوصات قبل سنتين، فوجدت أن الكولسترول مرتفع، بالإضافة إلى الدهون الأخرى بنسبٍ متفاوتة كان أكثرها الدهون الثلاثية، فقمت بخفض تلك النسب مع تناول الأسبرين وحبوب تكسير الدهون (Atorova) لفترةٍ بسيطة، والحمد لله انخفضت تلك النسب حتى وصلت للمعدل الطبيعي، طلب مني الطبيب أن أستمر على حبوب الأسبرين مع حبوب تكسير الدهون لفترة لم يحددها وكأنه يقول مدى الحياة، وذكر أن تناول الأسبرين مع حبوب تكسير الدهون تقوم بعملية شبيهة بالسنفرة -أي سنفرة الشرايين وتنظيفها من الدهون المتراكمة للفترة السابقة-.

ما أود أن أستفسر عنه هو:

* هل يجب أن أستمر على الأسبرين وحبوب تكسير الدهون لفترةٍ طويلة؟ وهل لتلك الأدوية مضاعفات غير صحية؟

* هل تناول تلك الأدوية يقوم فعلاً بتنظيف شرايين القلب من الدهون المتراكمة؟ وهل هناك طريقة أخرى لتنظيف الشرايين من الدهون خصوصاً الطبيعة منها كتناول الثوم الطبيعي؟

* ما هي الطرق الممكنة والسهلة للتعرف على مدى تراكم الدهون في الشرايين؟

حفظكم الله ورعاكم، ونفع بعلمكم الجميع.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

أولاً: بالنسبة للأسبرين، فإنه ينصح بأخذه للمرضى فوق سن الـ50 سنة الذين يُعانون من مرض السكري، وأقل من 50 لمن عندهم سكري وعندهم عوامل خطورة أخرى، مثل ارتفاع في الضغط، أو سمنة، أو زيادة الكولسترول، أما في مثل سنك وليس عندك سكري فلا يُنصح بأخذه.

والأسبيرين لا ينظف أو يسنفر الشرايين، وإنما يمنع حصول التجلط في الشرايين، ويقلل بنسبة متوسطة احتمالات حصول الجلطات لمن عندهم سكري فوق سن 50 وعندهم عوامل خطورة أخرى غير السكري.

أما بالنسبة للكولسترول، فإنه يجب معرفة نسبة الكولسترول الكلي، ونسبة الكولسترول الضار والنافع، والدهون الثلاثية، وإن كان هناك أحد من أفراد العائلة عنده مشكلة قلبية مثل جلطة في القلب في سن مبكرة، فكل هذه العوامل تُساعد في أخذ قرار ابتداء دواء الكولسترول.

ويجب البدء أولاً بتنزيل الوزن، والحمية، والتوقف عن التدخين إن كان موجوداً، وبعد ذلك يتم أخذ القرار بالنسبة لك؛ لأنه يجب تناول هذه الأدوية مدى الحياة وتؤخذ في الليل عند النوم، وهي تُساعد على عدم تراكم الدهون في جدار الشرايين، وبالتالي تمنع تضيق الشرايين بإذن الله.

الثوم يقلل من دهون الدم، ويمنع التجلط، والشاي الأخضر أيضاً يقلل الدهون، ومنها الخرشوف أيضاً.

أما الطرق لمعرفة إن كان هناك تضيق في الشرايين، فكلما زاد السن وكانت هناك عوامل خطورة، مثل التدخين والسكري، والسمنة وزيادة الدهون، وقلة الحركة، كلما زادت الإمكانية أن يبدأ التضيق مبكراً. وإما أن تحصل أعراض مثل الذبحة القلبية أو جلطة في القلب.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: