تابت فتاة على يدي فهل أتزوجها - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تابت فتاة على يدي فهل أتزوجها؟
رقم الإستشارة: 2129126

6705 0 364

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته,,,

أنا شاب التقيت بفتاة في العمل, وكانت تحبني وتحاول دائما التقرب مني, مشكلتها كانت في ثرثرتها الزائدة, وطريقة لباسها التي لم يعجب الكثيرين, لكن بعد أن تعرفت عليها طلبت منها الاحتشام, والابتعاد عن الثرثرة الزائدة, والكلام مع الرجال, فقبلت, ولبست الحجاب, وأصبحت لا تكلم أحدا إلا صديقاتها, وقد أعجبني الأمر, وأصبحت تحفظ القرآن, بعد ذلك أردتها زوجة لي بعد أن لاحظت تحسن أخلاقها, وقد خطبتها وأنا الآن حائر.

هل أكمل معها أم لا؟ فهذا يؤرقني كثيرا.

علما أني قبل أن أخطبها استخرت الله عز وجل, وقد ارتاحت نفسي إلى الزواج بها.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عبد الله حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

فأهلا بك أخي الكريم في موقعك إسلام ويب, ونسأل الله أن يبارك فيك, وأن يحفظك من كل سوء.

وبخصوص ما ذكرت من شأن هذه الأخت التي التزمت تعاليم الإسلام إذ أخبرتها بذلك, وأقلعت عما فعلت, وتابت توبة صادقة, وأنت تشعر بذلك وتسأل عن إتمام الزواج من عدمه.

فاعلم -بارك الله فيك- أن المرأة ما توافر فيها الدين والخلق والطاعة فهذا خير عظيم وما دمت شاعرا بالرغبة فيها, وقد صليت -كما ذكرت- الاستخارة, واستشرت أهل الفضل, فعلى بركة الله أتمم الزواج, ونسأل الله أن يرزقك الأجر مرتين مرة على إرشادها إلي طريق الله المستقيم, والأخرى على زواجك بها فإن هذا أثبت لها على الطاعة وأقوم .

نسأل الله أن يبارك فيك, وأن يمن عليك بالخير, والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً