الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من ألم خلف الأذن، ما علاجه؟
رقم الإستشارة: 2137984

157857 0 912

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أشكركم على هذا الموقع الرائع

لدي استشاره الرجاء مساعدتي

أعاني منذ فترة قليلة من ألم يتمركز خلف الأذن اليسرى فقط، وهذا الألم يزعجني جداً، ولاحظت أنه يوجد عندي حرقان في الأنف عند التنفس بقوة، وعند دخول هواء قوي في أنفي الفتحة اليسرى، وكذلك عند الاستنشاق بالماء يحدث حرقان في أنفي ويصيبني ألم فوق الأذن اليسرى يزداد هذا الألم، الألم الذي فوق الأذن يأتي على فترات ليس دائماً كما أعاني من طقطقة في الأذنين عند بلع الريق أو الأكل.

لدي أيضاً صداع وضغط في الجبهة أعلى العينين، وكذلك بحكم طبيعة عملي فأنا أعمل على الكمبيوتر مصمم جرافك لمدة حوالي 8 ساعات، أيضاً من دوار أثناء الجلوس على الكمبيوتر فقط، وعند النهوض لا أشعر بدوار سوى الشعر أن عيوني تتحسس من الضوء، مع ثقل في الجفون.

الرجاء مساعدتي، وخصوصاً هذا الألم الذي خلف الأذن.

وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ سعد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

البعض يعاني من حرقان في الأنف عند التنفس بقوة، وعند دخول هواء بارد إلى الأنف أو الاستنشاق، وغالباً ما يحدث ذلك مع من يعاني من حساسية بالأنف، ويعزز ذلك أنك تعاني من طقطقة بالأذن عند بلع الريق، وذلك بسبب انسداد قناة استاكيوس، والتى تلعب الحساسية وانسداد الأنف المزمن سبباً لها، وكذلك يسبب انسداد الأنف المزمن التهاباً بالجيوب الأنفية، فينتج عنه ذلك الصداع، وضغط في الجبهة أعلى العينين.

أما الألم الذي تعانيه خلف الأذن اليسرى فقد يكون بسبب ما عمت به البلوى من الاعتماد على (الجوال) والإفراط في استخدامه، وما ينتج عنه من موجات كهرومغناطيسية ضارة للأذن، وخاصة إذا كنت تتكلم عن طريق الأذن اليسرى، وإلا سيكون سبب هذا الألم بسبب التهاب بالأذن الوسطى بسبب انسداد قناة استاكيوس المزمن، لوجود حساسية الأنف وانسداده المزمن.

أما عن قولك إنك تشعر أن عيونك تحسس من الضوء وهناك ثقل في الجفون، فذلك بسبب استخدامك الطويل للكمبيوتر، والمكوث لمدة طويلة أمام شاشته، فلذا وجب عليك تقصير تلك المدة، وأن تأخذ راحة أو استراحة كل ساعة، وتترك النظر إلى الشاشة حتى تريح أعصاب العين وعضلاتها.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • سوريا فراس

    جزاك لله كل خير

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً