الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

عمري 17 سنة وأعاني من الشيب المبكر.. هل من طريقة لتغييره؟
رقم الإستشارة: 2148784

10965 0 471

السؤال

السلام عليكم.

أعاني من الشيب المبكر، وأنا الآن بعمر 17، وراجعت المستشفى، ويقولون وراثي ولا يوجد طريقة لتغييره.

علما أن أفراد أسرتي أغلبهم عندهم شيب مبكر، وبعضهم قد ذهب إلا أنا؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ سلطان حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

عمرك الآن 17 سنة، وتعاني من الشيب المبكر وأفراد أسرتك أيضا لديهم شيب مبكر.

أخي الكريم:

إن ابيضاض الشعر(الشيب) سببه هو عدم قدرة الخلايا الملونة على صناعة لون كاف، وقد يكون ذلك تدريجيا أو جزئيا أو كليا، وقد يكون مبكرا كما في حالتك أو متأخرا كما في حالات التقدم في العمر، وليس له قيمة من الناحية الطبية، ولا تأثير له على الصحة العامة.

ويقتصر تأثيره فقط على الناحية الجمالية والاجتماعية، وبعض العائلات تشتهر بالشيب المبكر ولا يدل ذلك على وجود أمراض مخصصة في عائلتها، وهو وراثي بالدرجة الأولى.

قد يتزايد ويسرع بالظهور عند وجود الضغوطات النفسية، والمعاناة والترقب للكثير من الأحداث، لا يوجد علاج يوقف الشيب ( إلى الآن)، وكل العلاجات الموضعية والتكنيكية ما هي إلا من قبيل استهلاك الوقت والمال.

أفضل علاج للشيب هو الرضا واحترام عامل الوراثة، ثم الصبغ والاعتراف والقبول به فهو أريح الحلول، باختصار إن كان الشيب يؤثر على نفسيتك فالصبغ هو الحل، وذلك باستعمال المواد التي لا تسبب الحساسية لك، ويمكن اختبار ذلك بصبغ خصلة من الشعر صغيرة خلف الأذن، وبعد أيام إن لم يحدث أي تفاعل فيمكن تعميم الصبغ على كامل الرأس.

وفقك الله.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً