اضطراب الجهاز الهضمي والمعدة.. ما الأسباب والعلاج - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

اضطراب الجهاز الهضمي والمعدة.. ما الأسباب والعلاج؟
رقم الإستشارة: 2162595

84534 1 618

السؤال

السلا م عليكم

عندي مشكلة في الجهاز الهضمي، بحيث كثرة الغازات وألم في البطن أحياناً، والإحساس بعدم الإفراغ الكامل عند قضاء الحاجة.

وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ خديجة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

فهذه أعراض القولون العصبي، فالقولون العصبي هو اضطراب في وظيفة القولون؛ مما يؤدي لأعراض في الجهاز الهضمي، مثل الانتفاخ وسوء الهضم، واضطراب في التغوط، فقد يسبب إمساكاً أو إسهالاً.

يشكو مرضى القولون العصبي من الأعراض التالية، وفي نسب مختلفة من شخص لآخر، الانتفاخ والغازات، وخروج المخاط مع البراز، والإمساك، والإسهال بعد الطعام أو في الصباح الباكر أو كليهما معاً.

كذلك الشعور بعدم استكمال الإخراج بعد الذهاب للحمام، والرغبة في الذهاب للحمام، وآلام في البطن ومغص تزول بعد الذهاب للحمام، وتزيد هذه الأعراض في حالة الضغوط النفسية أو السفر أو حضور المناسبات العامة أو تغير نمط الحياة اليومي.

أما أسبابه فلم يتوصل الطب لمعرفة أسباب القولون العصبي على وجه التحديد، ولكن النظرية الأرجح تقول إن القولون عندما يكون حساساً للضغط النفسي وبعض أنواع الأطعمة يختلّ عمله مسبباً ما يسمى بالقولون العصبي.

هذا المرض منتشر جداً، فتقدر نسبة انتشار اضطراب القولون العصبي هي 20% تقريباً- الخمس- من الناس ولكن فقط 10% من هؤلاء يستشيرون أطباءهم بسبب الأعراض الهضمية.

هناك بعض الأمور التي تسبب في زيادة وظهور الأعراض، مثل: التدخين، والمشروبات الغازية، وبعض الأدوية، وكذلك القهوة والشاي، والأطعمة المقلية، والتوابل والبهارات، والبقوليات -الحمص، العدس- وبعض أنواع الخضار -الكرنب، الملفوف، الملوخية, الباذنجان-.

كذلك الإجهاد النفسي والغضب والضغوط والقلق، والتعرض لتيارات الهواء الباردة، ووجبة كبيرة على غير المعتاد، وأكل الطماطم بقشرها، أما بدون القشر فلا تثير القولون، وكذلك اللبن والحليب، وممارسة العادة السرية يسبب الانتفاخ والتوتر.

أما العلاج فإنه يتم بطمأنة المريض أن المرض لن يتحول إلى أي مرض آخر، إلا أنه قد يبقى سنوات طويلة مع المريض، وإذا اكتشف المريض أن بعض الأطعمة تسبب له زيادة في الأعراض فإنه يقلل منها قدار الإمكان، ويجب التوقف عن التدخين، وينصح المرض بالقيام بتمرينات رياضية منتظمة، مثل المشي، وتعلم التعامل مع الإجهاد النفسي، وكذلك ممارسة تمارين الاسترخاء يومياً.

أما العلاج الدوائي ففي وجود الغازات يتم وصف دواء يسمى Dysflatyl حبة ثلاث مرات في اليوم، وفي حالات الإمساك فإنه يتم إعطاء مركبات الألياف، وإن لزم بعض الأدوية لفترة قصيرة.

في حالات الألم فإنه وجد أن أفضل خطة دوائية علاجية هي مشاركة العقارين التاليين لعدة أسابيع :
Mebeverine -ميبفرين 3مرات/اليوم قبل الطعام ب20 دقيقة.
-Dogmatil دوغماتيل 50ملغ 3مرات/اليوم.
يمكن بعد التحسن بعد عدة أسابيع هو تنقيص جرعة دوغماتيل إلى مرتين ثم إلى مرة، ويمكن بعد ذلك التوقف عنه، ومراقبة الأعراض ويفضل المتابعة مع طبيب مختص بأمراض الجهاز الهضمي.

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • العراق ظاهر حبيب علي

    كل هاي استخدمتهه والحمد الله زين

  • ليبيا فرج

    جزاك الله خير

  • العراق سيد موسى السلطاني

    معلومات قيمه بارك الله فيكم

  • لبنان ميرفت

    انا عملت تلقيح وبعدها صار عندي توقف لجهاز الهضمي عن هضم الطعام

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً