الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل تناول فيتامينات الزنك يفيد الشعر الجاف والمجعد؟
رقم الإستشارة: 2168388

19278 0 417

السؤال

السلام عليكم

لدي استشارة مهمة جدًا، مكثت معها فترة من الزمن حائرًا، لدي شعر مجعد، وغير صحي، ودائمًا ومهما حاولت ووضعت من زيوت لا يجدي ذلك نفعًا.

أعلم أن التغذية والأكل الصحي له دور، ولكن طعامي مؤخرًا غني بالفواكه والدجاج والخضروات، ولكن لا فائدة، وكلما سرحته انتفش وارتفع للأعلى، وعندما جن جنوني، بدأت أبحث عن حل، وبينما كنت أتصفح بعض المنتديات والمواقع وجدت: أن نقص الزنك يؤدي للتموج، عملت فردًا، وكان شعري ناعمًا لفترة، ثم تقصف، ثم حلقته، ثم عاد كالسابق.

قررت أن آخذ حبوب الزنك، ولكني أخاف أن يكون فيها ضرر أو سبب في زيادة الوزن، وهل ما يقال من أن تناول حبوب الفيتامينات يسهم في زيادة الوزن صحيح؟ أرجوك: أريد حلاً لهذه المعضلة التي أصبحت كابوسًا بالنسبة لي.

وأخيرا: إذا ذهبت للمستشفى أين أذهب لأي قسم: الباطنية أم ماذا؟ فأنا لا أعرف –الشعر- يدخل تحت أي تخصص؟

أرجوكم ردوا عليّ، فأنا أنتظركم بفارغ الصبر.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ إبراهيم حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

تختلف طبيعة الشعر كونه ناعمًا أو مجعدًا, وكذلك يختلف طوله ولونه وكثافته من شخص إلى آخر, ومن عرق إلى عرق, وكون شعرك مجعدًا، فهذا لا يعني أنه غير صحي، أو أن هناك خللا ما في تغذية الشعر، أو في صحتك العامة.

ومن الجيد اهتمامك بالتغذية الصحية, وتناول الأغذية الغنية بالبروتينات والفيتامينات والمعادن؛ لأن الاهتمام بالصحة العامة مهم لجعل بيئة نمو الشعر في حالاتها المثالية بالنسبة لكل شخص.

وفرد الشعر ضار, وقد يؤدي إلى تقصف الشعر وتقطعه مثل ما حدث معك, ولا مانع من إجراء اختبارات معملية للاطمئنان على صحتك العامة, مثل صورة دم كاملة لتقييم نسبة الهيموجلوبين, وعدد خلايا الدم الحمراء, وكذلك كيمياء الدم لتقييم وظائف الأعضاء المختلفة, ويمكن كذلك تقييم نسبة الزنك, ولكن لا بد أن يتم ذلك تحت الإشراف الطبي لتقييم مدى حاجتك لإجراء هذه الفحوصات, أو غيرها, والطبيب المتخصص في هذا المجال هو طبيب الأمراض الجلدية, وإليك التعليمات التالية المفيدة في كيفية العناية بالشعر والاهتمام به:

• الاهتمام بالتغذية الصحية (لا بد أن تحتوي على كمية مناسبة من البروتينات الحيوانية, والفيتامينات, والمعادن) وشرب كمية كافية من الماء يوميًا.

• الاهتمام بالصحة العامة, وممارسة الرياضة لتنشيط الدورة الدموية لفروة الرأس, وتجنب التوتر والقلق, وأخذ قسط كاف من النوم يوميًا.

• غسل الشعر باستخدام الشامبوهات, وتجنب استعمال الصابون بأنواعه, على أن يكون بالتباعد لكي يبقي الشعر نظيفًا, وعادة ما يكون ذلك بمعدل مرتين إلى ثلاث بالأسبوع, وتجنب استعمال الماء الساخن.

• يجب استخدام منعم الشعر (Conditioner) مع غسيل الشعر باستمرار؛ لأنه بمثابة المرطب للشعر.

• يفضل تجفيف الشعر برفق بالفوطة, ويفضل أن يتم تسليك التشابك بالأصابع, ثم بداية التسليك باستخدام مشط متباعد الأسنان من أسفل إلى أعلى, ثم استخدام الفرشاة في النهاية.

• لا تضع أي مستحضرات يوجد بها كحول, مثل الجل, والموس, وسبراي الشعر على الشعر عند تصفيفه.

• تجنب فرد الشعر بالكريمات الكيميائية أو بالتسخين, وكذلك تغيير اللون بالصبغات باستمرار, وبالأخص التي تحتوي على الأمونيا.

- يمكنك للتغلب على تجعد الشعر قدر المستطاع -وبعد الالتزام بالنصائح السابقة- استخدام مرطبات الشعر التي لا تشطف بعد الحمام, مثل سيروم (Nutricerat) أو ما شابه.

وفقكم الله وحفظكم من كل سوء.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • مجهول برنسيسه

    شكرآ الچ

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً