الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيف يكون الاستعداد للزواج من منظور ديني ونفسي؟
رقم الإستشارة: 2191467

9189 0 323

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كشاب ملتزم بتعاليم دينه؛ أريد معرفة كيف يكون الاستعداد للزواج من منظور ديني ونفسي؟

جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

نشكركم على هذا السؤال الرائع.

الزواج هو مشروع حياة، ولا بد من التخطيط الجيد لهذا المشروع تفاديا لأي فشل محتمل.

لذلك لا بد من التالي:

- اختيار التوقيت المناسب للزواج، والناس في هذا الأمر طرفان ووسط، إما سن مبكرة جدا غير قادرة على تحمل المسئولية، وإما سن متأخرة تكون فيها زهرة العمر قد ذبلت.

- التخطيط لاختيار الزوجة من جميع النواحي، الدينية والاجتماعية والاقتصادية، والنفسية.

فمن الناحية الدينية، تكون ذات دين، أو على الأقل تحافظ على الواجبات الدينية الضرورية.

ومن الناحية الاجتماعية والنفسية تكون ذات خلق وأدب، كما أن مراعاة الفوارق النفسية مهمة جدا، وهذا ما يسميه الفقهاء ب(الكفاءة في النكاح) فالبعض قد يستعلي بأصله وقبيلته، والبعض الآخر بمكانته الاجتماعية، وثالث بقوته المادية، فمراعاة هذه الفوارق بتقليلها هو سبيل جيد للوصول للتوافق الزواجي بإذن الله.

- مراعاة الناحية الثقافية والعلمية، وتقارب المستوى، وهذا ليس شرطا، وإنما من باب تقليل الفوارق كذلك، وبعض المهن قد لا تتوافق مع البعض الآخر، ويرجع في هذا إلى الناحية النفسية (فالمهن التي يحصل فيها انشغال زائد عن الشريك الآخر قد تؤثر على المدى البعيد على طبيعة العلاقة الزوجية).

- وقبل كل ذلك الاستشارة والاستخارة، وسؤال المولى القدير أن يكتب لك النجاح في هذا المشروع العظيم.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • الصومال ميمونة بنت الشيخ

    شكرا كثيرا لكم والله يجزيكم الخير استفدت من مقالكم كثيرا

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً