حموضة وحرقة المعدة ... ما سببها - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حموضة وحرقة المعدة ... ما سببها؟
رقم الإستشارة: 2193672

11958 0 358

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا شاب أبلغ من العمر 22 عاما, أعاني من حموضة وحرقة وألم في رأس المعدة, وشيء كالوخز بأنحاء البطن, وتحت الأضلاع, وشيء غريب في المعدة, وأشعر بامتلاء البطن, وعدم الرغبة بالأكل, وخصوصا عند الصباح أشعر بالغثيان, واضطرابات في البراز, أحيانا يصيبني إمساك لمدة يومين وأكثر, ويكون البراز لينا ذا لون أخضر قليلا, ومرة أصفر, وهكذا.

وأيضا لدي صديق أحبه جدا, حتى عندما يتصل بي لكي نخرج معا أرتبك, وأشعر بشيء ما يصعد من البطن بسرعة, حتى أني أشعر بالغثيان, فبعض الأحيان أذكره وأنا أتناول الطعام, فلا أستطيع أن أكمل, أشعر بالغثيان فأتوقف, ولكنني لا أدري هل هو يحبني كما أنا أحبه, فأنا لا أريد شيئا منه سوى أن أراه وأحضنه, وأشكي له همي, لكني لا أستطيع لأني خجول جدا, ولكنه ليس خجولا, فهو يكبرني بخمس سنوات.

ذهبت إلى أحد الأطباء -طبيب عام- فأجريت فحصا للبول والبراز؛ فظهر أن لدي عسر هظم, وأنيبيا, وفحصت دما للجرثومة فظهرت معي, فأعطاني علاج (فلازول وجلومكس ولانزوتيك) لكنني لم أتحسن, فذهبت إلى أخصائي أمراض الجهاز الهظمي والكبد, فقام بفحصي سريريا, وقال: بأنه ليس لدي جرثومة في المعدة, وإنما أعاني من تسمم له فترة كبيرة, وأعطاني (ديجستين وزنتان وهنزبرازول وبندوفيرم).

عندما استخدمت العلاج ذهبت الحموضة والحرقة, ولكن ما زلت أعاني من امتلاء البطن والوخز, وعدم الرغبة بتناول الطعام لفترة كبيرة, فعدت إليه بعد عشرة أيام فأعطاني علاج (motilium) وأيضا (disfistyl) فأوقفت العلاج الأول, والآن أستخدم الثاني, علما أني أشعر الآن بشيء مثل الحموضة.

أرجو منكم أن تساعدوني ما هذا الذي أشعر به تجاه صديقي؟ وما هذا الذي أعاني منه؟

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

شكرا على تواصلك مع الشبكة الإسلامية.

الحمد لله أن الحموضة والحرقة قد تحسنتا, وواضح من الأعراض التي تشكو منها والتي تتأثر كثيرا بذكرك لصديقك الحميم أنها أعراض القولون العصبي, والتي تكون بشكل آلام في البطن, وانتفاخ بسبب الغازات, وتغير بين الإمساك والإسهال, وتتأثر الأعراض بالوضع النفسي, فتزيد مع القلق والتوتر, وتخف عند الهدوء النفسي, ويمكن أن تكون أكثر ما يكون في الصباح, وبعد الطعام, وتخف مع التغوط وفي الليل.

وواضح أيضا أنه كان عندك مشكلة في المعدة, والتي كانت تسبب الحموضة والحرقة, وقد تحسنت, والأعراض التي ما زلت تعاني منها هي أعراض القولون العصبي, والقولون العصبي يمكن أن يبقى فترة طويلة, وهو ليس مرضا عضويا, وإنما هو مرض وظيفي, أي يتأثر كثيرا بالوضع النفسي, وعند إجراء الصور الشعاعية والتحاليل فإنه لا يوجد أي شيء عضوي.

العلاج يكون بالتخفيف من القلق والتوتر, وممارسة الرياضة, وممارسة تمارين الاسترخاء, بالإضافة إلى تجنب الأطعمة التي يمكن أن تلاحظ أنها تزيد من الأعراض, مثل: الفول، والحمص، والبقوليات، والبهارات, وهناك بعض الأدوية التي يمكن أن تساعد بإذن الله, وهي (Duspataline) يؤخذ ثلاث مرات في اليوم.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً