كيف أتخلص من الحركة اللاإرادية في الرقبة؟
رقم الإستشارة: 2197131

10515 0 355

السؤال

السلام عليكم

أنا شاب عمري 24 عاما.

أعاني من مشكلة وهي: الحركة اللاإرادية في الرقبة, فدائما تهتز -تلتف يمينا- وإذا منعتها تلتف يسارا؛ مما سبب لي الإحراج في حياتي, خصوصا في الكلية, وعند الاجتماعات, فأنا أضغط عليها لكي لا تلتف؛ مما يسبب لي الألم, وكذلك عند القيادة أيضا, وسبق لي استخدام دواء (البروكسات) ولم أستفد منه.

أرجو منكم وصف حالتي.

ولكم جزيل الشكر.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ فيصل حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الحركات اللاإرادية ذات المنشأ العضلي كثيرة، وأسبابها متعددة، والأحوط والأفضل هو: أن يتم فحص الإنسان الذي يعاني من هذه الحركات بواسطة الطبيب المختص المقتدر، وفي حالتك هو الطبيب المختص في الأمراض العصبية، هذا لا يعني أن حالتك حالة مستعصية أو صعبة، لكن هذه هي الأصول الطبية الصحيحة.

مثل هذه الحالات يجب ألا تتناول لها أي دواء إلا بعد أن تقوم بمقابلة الطبيب المختص وتستمع إلى شرحه وتوجيهاته، وإن طلب منك أي نوع من الفحوصات يجب أن تُجريه.

من وجهة نظري أن الحالة بسيطة، لكن فحصها ضروري, هذه الحركات قد تكون تقلصات عضلية، وقد تكون ناتجة من القلق، قد يكون ما يسمى بـ (النمط الوسواسي الرتيب)، وهنالك متلازمة –أي حالة عصبية معروفة– تسمى بـ (متلازمة توريت) أيضًا قد يكون هذا احتمال، وهي ليست حالة خطيرة، لكنها تتطلب الرعاية من جانب المختصين.

فأرجو أن تذهب وتقابل الطبيب، وفي ذات الوقت التناسي، وأن تشغل نفسك، وألا تركز كثيرًا على هذه الحركات اللاإرادية، وأن تعيش حياة صحية من خلال: ممارسة الرياضة، وتمارين الاسترخاء، والنوم المبكر، والتواصل الاجتماعي، وأن تكون نفسك نفسًا مطمئنة من خلال الصلة بالله تعالى، هذا يمثل دفعًا إيجابيًا بالنسبة لك، فأرجو الحرص على ذلك.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا، وأسأل الله لك الشفاء والعافية والتوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • أمريكا عبد الباسط محمود محمد

    انا نفس مشوارى السيد فيصل ولكم جزيل الشكر

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً