الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ظهرت بقع سوداء في الرقبة..فما سببها وعلاجها؟
رقم الإستشارة: 2198904

36891 0 509

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ظهرت لي بقع أو أوساخ سوداء اللون في رقبتي, وكأن رقبتي أصبحت مطلية باللون الأسود بشكل كبير, وفوق السرة كذلك, وكل يوم يزداد عدد البقع, وقد حاولت بكل الطرق المتاحة علاجها، فاستخدمت (الأسكينول) بالخيار, ولم يأت بنتيجة, مع العلم أني أستحم يومياً, وعمري 21 عاما, وزاد وزني منذ شهر رمضان إلى الآن تقريبا 20 كيلو.

فما الحل؟ فمهما فركت جسمي بالليفة لا تذهب البقع، حتى إني لم أعد أخرج مع أصحابي بسببها.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ وليد الشهر حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الزيادة في سمك الجلد ولونه في الثنايات، وبالأخص الرقبة والإبطين، وبين الفخذين، وبعض الأماكن الأخرى في الجسم؛ هو مرضٌ جلدي يعرف باسم الـ(Acanthosis nigricans) والنوع الشائع منه ينتج عن زيادة الوزن مثل حالتك, بالإضافة إلى وجود استعداد شخصي أو جيني لذلك, وتوجد أنواع غير شائعة أو نادرة الحدوث لتلك الزيادة في لون الجلد وسمكه في الثنايات, تنتج عن الإصابة ببعض الأمراض الهرمونية والأورام, وبعض المشكلات الأخرى.

وفي العادة يكون لها شكل إكلينيكي مختلف بعض الشيء, وتكون درجة الانتشار أكبر, ولذلك لابد من زيارة طبيب الأمراض الجلدية لتقييم الحالة بشكل جيد, والتأكد من التشخيص من خلال أخذ التاريخ المرضي لظهور المشكلة, وعمل بعض الفحوصات الهرمونية والمعملية, أو بعض الأشعات والإجراءات الأخرى, حسب تقييم الطبيب؛ للاطمئنان عليك, والتأكد من عدم وجود أي أسباب داخلية تسبب ظهور هذا النوع من سمك الجلد, وزيادة الصبغة كما ذكرت سابقا.

وبالنسبة للعلاج؛ فلا داعي لفرك الجلد أو الاستحمام المتكرر, أو استخدام الوصفات الشعبية؛ لأن ذلك غير مفيد, ويمكنك استخدام أحد الكريمات المبيضة, مثل الأربيتين، مرةً واحدة مساء يوميا, لمدة تتراوح من شهر إلى شهرين -حسب النتيجة-، ويمكن بالإضافة إلى ذلك استخدام أحد الكريمات التي تقلل من سمك الجلد, وتنظم تقرنه, مثل كريم التريتينوين الموضعي, ولكن لابد من استخدامه بحرص, وبكمية صغيرة في البداية؛ لأنه من الممكن أن يسبب تحسساً والتهاباً في بداية الاستعمال, وبالأخص إذا تم استعمال كمية كبيرة.

هذا الكريم مفيد, ويمكن استعماله لعدة أشهر, ولكن بالجرعة المناسبة التي تحدث التأثير المطلوب بدون آثار جانبية, وذلك بالإضافة إلى إنقاص الوزن إلى المستوى المثالي بالنسبة لطولك, ويجب مناقشة كل ذلك والاحتياطات الواجب اتخاذها عند استخدام الكريمات الموضعية, وبالأخص كريم التريتينوين، مع طبيبك المعالج, ومتابعة حالتك لمتابعة النتيجة، والوقوف على أي متغيرات قد تحدث لك.

وفقكم الله, وحفظكم من كل سوء.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً