أحس أني مراقب من أبي في كل شيء! - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أحس أني مراقب من أبي في كل شيء!
رقم الإستشارة: 2222970

3967 0 276

السؤال

السلام عليكم

أحس أني مراقب في كل شيء في الجوال، والمحادثات، والصور، وحين أمشي أحس أن هناك كاميرات من أبي، فما الحل؟ علمًا أن عمري16 سنة.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

يجب أن تستعيذ بالله تعالى من الشيطان الرجيم، وتسأل الله تعالى أن يحفظك، واطرد هذه الأفكار، ولا تعرها اهتمامًا، واصرف انتباهك عنها تمامًا، فأنت قطعًا لست مراقبًا من قِبل الآخرين.

إذا ظلت الأمور كما هي هنا يجب أن تتحدث مع أسرتك، أنك تعاني من هذه الظاهرة، وهي مزعجة جدًّا بالنسبة لك، وهنا سوف تقوم الأسرة بالذهاب معك إلى الطبيب النفسي، والذي سوف يقوم بإعطائك أدوية، لأن هذه الحالات تحتاج للعلاج الدوائي في بعض الأحيان، وهنالك أدوية مضادة للظنان أو الشعور الاضطهادي – أي الشعور بالمراقبة –، والارتياب –أي الشك–، فتوجد أدوية تخصصية جدًّا لعلاج مثل هذه الحالة، فأرجو ألا تتأخر أبدًا في الذهاب إلى الطبيب؛ لأن التدخل المبكر – أي مقابلة الطبيب مبكرًا، وأخذ العلاج اللازم، وبالجرعة المطلوبة، وللمدة المقررة – يعطي أفضل نتائج علاجية.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: