الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ألم مفاجئ في الثدي الأيسر مع نزول قطرات صفراء عند ضغط الحلمة
رقم الإستشارة: 2223141

103826 0 643

السؤال

السلام عليكم

أنا غير متزوجة، عمري 31 سنة، وزني 45 فقط، وطولي 150 سم، منذ يومين عندما استيقظت من النوم أحسست بألم في الثدي الأيسر خلف الحلمة وحرقة ووخزا، وعند فحص ثديي أمام المرآة لا أرى شيئا مختلفا، ولكن عندما ألمس حلمة الثدي أجد أنها أصبحت قاسية، وبها ألم ممتد إلى الداخل قليلا، وهذا الألم من الحلمة والهالة، ولكن الحلمة هي مركز الألم، وأستطيع أن أتحمله، وعند ضغطي للحلمة ظهرت نقطتين من سائل أصفر، علما أن ثديي الأيسر أصغر من اليمين منذ أن بلغت.

والدورة الشهرية منتظمة -ولله الحمد-، واغتسلت منها من أسبوعين، كما أنه توجد لدي إفرازات مهبلية كثيفة سائلة مائلة إلى الاصفرار، والمبايض تعالجت منها كثيرا ولكن للأسف تعود، أما الأدوية فلا أستخدم إلا مرهما اسمه ديرماتين مضاد للفطريات، يا ترى ما سبب مشكلتي في الثدي؟

ولكم جزيل الشكر.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ سمر حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن الألم المفاجئ في الثدي هو على الأغلب بسبب حدوث التهاب، خاصة عندما يترافق مع إفراز من الحلمة، لكن بالطبع يجب دوما وكنوع من الاحتياط عمل فحص للثدي من قبل طبيبة مختصة، ولا يكفي فحصك لنفسك، كما يجب أن يتم عمل تصوير تلفزيوني وتصوير ظليل للثدي لنفي وجود كيسات أو أورام –لا قدر الله-.

لذلك أنصحك –يا عزيزتي- بمراجعة طبيبة مختصة لعمل الكشف وعمل التصوير، فإن تبين عدم وجود كيسات أو أورام، وكان كل شيء طبيعيا ومع ذلك استمر الألم والإفراز، فهنا أنصحك بعمل تحاليل هرمونية لهرمون الحليب والغدة الدرقية، وهي: TSH-FREE T3-T4- PROLACTIN مع تناول مضاد حيوي يسمى (أوغمنتين) Augmentine عيار 1 غرام، حبة صباحا وحبة مساء لمدة 10 أيام، وذلك لعلاج أي التهاب في الثدي قد لا يكون ظاهرا، وقبل أن يتحول إلى خراجة –لا قدر الله-.

بالنسبة للإفرازات، فإن كانت بلون أصفر ولها رائحة، وتسبب لك حكة أو حرقانا، فهنا على الأغلب بأنها إفرازات التهابية ناجمة عن جراثيم متعددة، أي ليست بسبب نوع واحد من الجراثيم، بل بسبب تشارك أكثر من نوع في إحداث الالتهاب، وهذا لا يدل على نقص في النظافة الشخصية، بل هو نوع من الالتهاب يحدث بكثرة عند النساء بسبب قرب فتحة الشرج من فتحة المهبل، وسهولة انتقال الجراثيم إليها، وقد تتحسن الحالة بعد تناول (الأوغمنتين) -إن شاء الله-.

فإن اختفى ألم الثدي بسرعة، أي تبين عدم وجود التهاب في الثدي، ولم تحتاجي لتناول (الأوغمنتين)، فهنا ولعلاج الالتهابات النسائية المختلطة يمكنك تناول حبوب تسمى كلينداميسين Clindamycin عيار 300 ملغ، حبة صباحا وحبة مساء لمدة أسبوع.

نسأل الله عز وجل أن يمن عليك بثوب الصحة والعافية دائما.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • سرسورة

    مشكورين على المنفعة وجزاكم الله كل خير

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً