الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قرب موعد زواجي وأنا أعاني من الزيوان، فهل سيفيده الروكتان ويعجل في إزالته؟
رقم الإستشارة: 2238057

16486 0 467

السؤال

السلام عليكم

أنا فتاة عمري 24 سنة، وزني 60، موعد زواجي بعد أربعة أشهر -بإذن الله-.

قبل شهرين ظهر في وجهي زيوان -رؤس سوداء-، كانت بسيطة، ولكن كانت تزيد كل يوم، انتشرت على الأنف والخدين والجبهة تقريبا.

زيوان الوجه أغلبه أسود، وبعضها كأنه دهون لونها أبيض، وشكلها مزعج جدا، إضافة إلى ذلك أحس بوجود حبوب تحت الجلد، وكل فترة تظهر حبتين أو ثلاثة، وبعد أن أنتهي من علاجها تظهر لي حبوبا غيرها.

أهتم بغسل وجهي مرتين باليوم بغسول -نايتروجينا- وصابونة -سيباميد-، وكلهم لحب الشباب والرؤوس السوداء، ولكني لم أجد نتيجة.

بدأت قبل عشرة أيام باستخدام الروكتان -طبعا بعد استشارة طبيبة وعمل تحاليل-، وصرفت لي جرعة 50.

سؤالي: هل العلاج سيفيد؟ وكم المدة المتوقعة؟ فأنا أخطط لاستخدامه مدة شهرين فقط، فهل سيفيد؟ لأن الدكتورة أعطتني جرعة كبيرة حتى تقل المدة بسبب قرب موعد زواجي، مع العلم أن مشكلتي الأساسية الزيوان وليس حب الشباب، فهل الروكتان يحلها؟

سؤالي الثاني: أحتاج عمل جلسات ليزر إزالة الشعر أثناء تناول الروكتان، فهل هذا يضر لو اهتممت بترطيب جسمي؟ وكم المدة اللازمة للبدء بالليزر بعد الانتهاء من الروكتان؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ hussa حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

حب الشباب من الأمراض الجلدية المزمنة التي تلازم المريض فترات طويلة، وتختلف نوع الإصابة -حبوب حمراء، أو صديدية، رؤوس سوداء، أو بيضاء، تكيسات، أو غيرها- من شخص إلى آخر، وكذلك شدة الإصابة، ودرجة انتشار المرض: هل محدد في الوجه، أم منتشر في أماكن أخرى مثل: الظهر، والأكتاف، والصدر؟

ويختلف العلاج بصورة كبيرة على حسب نوع الإصابة وشدتها ودرجة انتشارها، وهل تترك هذه الحبوب أو الإصابات آثارا أو ندوبا؟

العلاج لا بد أن يكون ممتدا وفعالا، وتحت الإشراف الطبي، ويكون هدفه في الأساس التخلص من الأعراض والمظاهر المختلفة لحب الشباب، ثم استخدام مستحضرات أو كريمات تقي من تكراره مرة أخرى.

عقار ال: Isotrtinoin أو ما يعرف بالروكتان هو مشتق من فيتامين (أ) وهو علاج فعال ومفيد في حالات حب الشباب الشديدة، والتي تفشل العلاجات التقليدية في السيطرة عليها، وبالأخص التي تترك ندبا وآثارا في الجلد بعد الالتئام، ويوجد له العديد من الاستخدامات الأخرى، ولكن الاستخدام الرئيسي والمعترف به من هيئة الأدوية الأمريكية هو لعلاج الحالات الشديدة من حب الشباب: Nodulocystic acne.

لهذا العقار العديد من الآثار الجانبية والمحاذير والاحتياطات التي يجب الالتزام بها، ومناقشتها مع الطبيب بدقة قبل البدء في العلاج، وبالأخص تلك المتعلقة بالحمل، والاكتئاب، وقد يعطي لك الطبيب كتيبا به المعلومات الوافية عن هذا العقار، وكذلك هناك زيارات للطبيب وفحوصات دورية يجب عملها بصورة شهرية؛ للتأكد من أن الأمور تسير على ما يرام، وليس هناك تغيرات في كيمياء الدم، وبالأخص نسبة الدهون، وأنزيمات الكبد خلال فترة العلاج.

ويجب تقييم الحالة جيدا بواسطة طبيب أمراض جلدية مشهود له بالكفاءة؛ لمعرفة مدى احتياجك للعلاج بذلك العقار، وشرح كل الأمور المتعلقة به بشكل وافي، وكذلك كيفية المتابعة، وإذا ما أقر الطبيب وصف هذا العلاج؛ فيجب أن تتناوليه بالجرعة والمدة المقررتين، والجرعة اليومية تكون حسب وزنك، والمدة المقررة لاستعمال العلاج تكون في حدود ال 6 أشهر، وقد تتحسنين بشكل ملحوظ في الأشهر الأولى من تناول العلاج، ولكن إذا توقفت عن استعماله مبكرا؛ فقد تعاود المشكلة في الظهور مرة أخرى، ولن يحدث العقار التغير المطلوب الدائم في إصلاح التقرن، وحجم الغدد الدهنية في الجلد.

إذا لم يكن هناك سبب حقيقي لتناول العلاج في تلك الفترة، فلا أنصح باستعماله؛ حيث أن موعد زواجك قريب، ولن تستطيعي استكمال الجرعة المطلوبة، وستتوقفين عن استعماله على الأقل قبل شهر من موعد الزواج المرتقب.

بالإضافة إلى ذلك نوع حب الشباب الذي تعانين منه ليس من النوع الملتهب، وإنما من النوع الذي يتميز بوجود الرؤوس البيضاء والسوداء، ولا يمكن عمل جلسات الليزر أثناء تناول ذلك العلاج، ويمكن عمل الجلسات بعد 6 شهور من التوقف عن تناول العلاج، ولا مانع من ترطيب الجلد باستمرار بالمرطب المناسب لنوع البشرة.

تنظيف البشرة باستخدام الغسول المناسب هو جزء من العلاج، ولا داع لاستعمال الصابون، ويمكنك استخدام غسول: Clarifying facial cleanser, Clenance, Effaclar or Normderm وتلك المنظفات مناسبة لبشرتك الدهنية القابلة لتكوين حب الشباب، والرؤوس السوداء، ويكون الاستعمال مرتين يوميا مرة صباحا ومرة مساء.

وبعد غسل الوجه في الصباح، لا بد من استخدام واقٍ من الشمس مناسب بمعامل وقاية على الأقل +30، مثل: Avene for acne prone skin or Anthelios gel cream.

وبعد غسل الوجه في المساء لا بد أن تضعي كريما ينظم تقرن الجلد ويجدده، ويعالج الرؤوس البيضاء والسوداء، ويمنع ظهور إصابات جديدة، مثل: كريم Tretinoin، ولا بد أن تستعملي هذا الكريم لعدة شهور، وهذا الكريم مفيد في علاج حب الشباب والآثار الناجمة عنه، بالإضافة إلى منع ظهور حبوب جديدة كما ذكرت.

وإذا كان هناك حبوب ملتهبة قليلة في الوقت الحالي، فيمكنك استعمال: Zineryt lotion " مرتين يوميا لمدة شهر، وتوجد علاجات أخرى كثيرة موضعية، وأخرى يتم تناولها عن طريق الفم، ويكون وصفها حسب تقييم الطبيب المعالج للحالة، وبعد شرح المحاذير والمعلومات الخاصة بكل عقار.

أتمنى لكم التوفيق، والسعادة في حياتكم الزوجية المقبلة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • السعودية حنان

    الله اكبر

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: