الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حساسية الكلف الشمسي، ما هي المضادات الحيوية والواقيات التي تضر؟
رقم الإستشارة: 2241515

5517 0 306

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عندي أسئلة فأنا أعاني من حساسية الكلف الشمسي:
1- ماهي أنواع المضادات الحيوية التي تزيد الكلف وأسماؤها؟
2- هل الواقيات الشمسية تغير لون البشرة؟ وما هو أفضل نوع يمكن استخدامه؟
3- استخدمت هذا النوع من الواقيات (sebamed) هل له آثار جانبية ويغير لون البشرة؟
4- أنا فاتحة اللون، ولكن بشرتي رقيقة، فهل يمكنني إجراء التقشير؟

أرجو الرد على أسئلتي، جزاكم الله خيرًا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ هايدي حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

توجد مجموعات من المضادات الحيوية مثل: مجموعة التتراسيكلين، ومجموعة الفلوروكينولون، ومجموعة السلفا، من الممكن أن تسبب ضرراً بالجلد عند التعرض للشمس أثناء تناول أي مضاد حيوي منها، وهذا الضرر من الممكن أن يسبب لوناً داكنًا وتغيرًا صبغيًا، ننصح أثناء التناول إذا كان هناك حاجة لذلك أن يتجنب المريض التعرض للشمس، وأن يستخدم الواقي المناسب.

لا تغير المستحضرات الواقية من الشمس من لون البشرة إذا تم اختيار النوع والهيئة المناسبة لأنواع البشرة المتعددة.

توجد أنواع كثيرة من مستحضرات الوقاية من الشمس المتاحة في المتاجر والصيدليات، ولكن أفضل استخدام المنتجات الخاصة بالشركات المهتمة بإنتاج مستحضرات العناية بالجلد، وهذه المستحضرات تباع بالصيدليات وليس المتاجر مثل: La Roche Possay, Ducray, Vichy, Bioderma, etc، وتوجد أنواع على هيئات متعددة مثل lotion, milk, fluid Gel, أو بعض الكريمات الخفيفة حتى تلائم أنواع البشرة المختلفة، والأشكال الإكلينيكية المتعددة للأمراض الجلدية، ويمكنك تجربة المستحضر قبل شرائه إذا كانت هناك عينات مجانية متوفرة بالصيدلية التي سوف تقومين بالشراء منها، حاولي الحصول على المنتجات التي تحتاجينها من تلك الشركات المذكورة حسب المتاح في البلد الذي تقطنين فيه، وأفضل التواصل مع طبيب أمراض جلدية؛ لتقييم نوع البشرة بدقة، يجب تقييم حالة الجلد أكلينيكيا بواسطة الطبيب؛ حتى يتم النصح إذا ما كان التقشير مناسبًا ومفيدًا لك أم لا.

أتمنى لك التوفيق والسعادة، وحفظكم الله من كل سوء.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: