الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما هي الصابونة المناسبة للمنطقة الحساسة؟
رقم الإستشارة: 2243268

24782 0 239

السؤال

السلام عليكم..

ما هي الصابونة المناسبة للمنطقة الحساسة؟ وهل يمكن استعمالها أكثر من مرة في اليوم لغير المتزوجات؟ وهل يمكن للفتاة العزباء استخدام غسول للمنطقة؟ وإذا كان ممكنا، فما هو الغسول المناسب؟ وما هي طريقة استعماله؟

وشكرا لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ نورا حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

قد تحدث بعض التغيرات في اللون بسبب النشاط الزائد للخلايا الصبغية في المكان الحساس، والأفضل لنظافة المكان استخدام الحلوى الطبيعية لنزع الشعر، لأنه مع الوقت يصبح الشعر أقل كثافة، وأرفع وأدق في كل مرة، مع اختفاء ألم نزع الشعر في كل مرة يتم استخدامه فيها.

هناك نوع من الصابون يمكن استخدامه يسمى: lipikar، ومنه كريم يناسب البشرة الجافة، ويساعد على نعومة المكان، وبإمكانك عمل قناع من العسل الطبيعي، وخميرة الخبز، والليمون، وزيت الزيتون، بعد خلط المكونات ببعضها، ومزجها جيدا، ووضع القناع على المكان ثم شطفه بالماء بعد نصف ساعة، وهذا القناع يساعد في تفتيح البشرة ونعومتها -إن شاء الله-

لا ننصح باستعمال الغسول، لأن الفائدة منه أقل من الضرر الناتج عنه، حيث يؤدي الغسول إلى قتل البكتيريا النافعة المسئولة عن البيئة الحمضية التي تقتل الجراثيم وتنظف الفرج نظافة ذاتية، مع ارتداء ملابس داخلية قطنية واسعة، فهذا مهم جدا لتهوية المكان، ومنع تراكم الرطوبة والرائحة.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • العراق احسنت

    حلو

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: