الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أشعر بألم شديد عند البلع وحرقان في المريء
رقم الإستشارة: 2246046

13773 0 248

السؤال

السلام عليكم

منذ فترة -تقريبا عام ونصف- كنت أعاني من ارتفاع شديد في درجة الحرارة، وعندما انخفضت الحرارة تركت في حلقي التهابات شديدة تؤلمني عند البلع، ذهبت إلى الطبيب وأعطاني مضادا حيويا على شكل حقن، وأنهيت كورس العلاج ولكن لم تتحسن الالتهابات إطلاقا، والآن عند البلع أشعر بألم شديد في حلقي وحرقان شديد في المريء، وقد ساءت حالتي النفسية، وأخشى أن يكون ذلك مرضا خبيثا، لأنني لم أشف منه منذ عام ونصف تقريبا، علما بأن ارتفاع الحرارة في الأصل كان بسبب ظروف نفسية سيئة مررت بها.

أشكركم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ شوشو حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

لا يمكن لارتفاع درجة الحرارة أن يستمر طوال تلك الفترة، لأنه بسبب التهاب بكتيري أو فيروسي، وجرعات المضاد الحيوي للالتهاب البكتيري كفيلة بالقضاء على الميكروب خلال 10 أيام على الأكثر، والمشكلة التي تعانين منها ليس لها علاقةٌ بارتفاع درجة الحرارة، ولكن بسبب أحماض المعدة التي تجد طريقها إلى البلعوم بسبب ارتجاع المريء، فيؤدي ذلك إلى ألم متكرر في البلعوم وحرقان في الحلق، وربما شرقة أو كحة ليلة.

وهذه الحموضة المزمنة بسبب جرثومة في المعدة، حيث تؤدي تلك الجرثومة إلى التهاب جدار المعدة، وارتجاع الحمض إلى الحلق، ولكن لا تؤدي إلى ارتفاع درجة الحرارة، ولذلك يجب عمل تحليل لها في البراز، وعندما تكون النتيجة إيجابية فهناك علاج يسمى العلاج الثلاثي، وهو عبارة عن ثلاث أدوية تؤخذ لمدة 10 إلى 15 يوما، وتعطي هذه الأدوية نتائج طيبة بعد انتهاء الجرعات، وتختفي الأعراض بعد نهاية العلاج -إن شاء الله تعالى-، والعلاج هو klacid 500 mg مرتين في اليوم، وamoxicillin 1000 mg مرتين يوميا، وflagyl 500 mg ثلاث مرات يوميا، بالإضافة إلى nexium 40 mg قرص واحد على الريق صباحا، وفي نهاية الجرعات سوف تتحسن الحالة -إن شاء الله-.

ويمكن تقسيم الوجبات اليومية إلى وجبات خفيفة ومتكررة، وبعيدة عن التوابل والمقليات، والعشاء الخفيف ليلا وقبل ميعاد النوم بفترة مناسبة، مع محاولة وضع السرير بشكل متدرج، بحيث يكون مستوى الرأس أعلى من مستوى القدمين بحوالي 30 درجة أفقيا، وذلك بوضع أو وصل قطعة من الخشب في رأس السرير، وساعتها قد تستغنين عن الوسادة، وهذا الوضع يمنع ارتجاع الحمض إلى الحلق، ويخلصك من ألم المعدة المتكرر.

ويفضل أخذ كبسولات فيتامين (د) الأسبوعية 50000 وحدة دولية لمدة 2 إلى 4 شهور، مع تناول حبوب الكالسيوم ومنتجات الألبان لتقوية العظام وتعويض نقصه، لأن الدراسات أثبتت نقص ذلك الفيتامين عند قطاع كبير من البشر كبارا وصغارا، وهذا النقص يؤدي إلى آلام في المفاصل والعظام، وليس لذلك الموضوع علاقة بالأمراض الخبيثة فلا قلق -إن شاء الله-.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: