أعاني من اسوداد الرؤية والدوخة في حال غيرت وضعية جلوسي فما هو السبب والعلاج - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من اسوداد الرؤية والدوخة في حال غيرت وضعية جلوسي، فما هو السبب والعلاج؟
رقم الإستشارة: 2247363

21694 0 253

السؤال

السلام عليكم..

منذ 3 سنوات تقريبا وأنا أعاني من اسوداد الرؤية والدوخة إذا غيرت طريقة جلوسي، فمثلا إذا كنت مستلقية ثم جلست أو وقفت؛ أشعر بثقل في رأسي، والسواد يحيط عيني لثوان.

ذهبت للمستشفى؛ فأخبروني أن هذا طبيعي، لأن ضغطي عند جلوسي يختلف عند الوقوف، ولكن في الفترة الأخيرة زاد الأمر سوءا، وأصبحت أذني تؤلمني بجانب الصداع والسواد والشعور بعدم التوازن، وأغمى علي 3 مرات إلى الآن، وفي كل مرة أشعر بأني أرتجف، كررت زيارتي للمستشفى، وقمت بعمل تحليل للدم ولكن النتائج كانت سليمة، فما الحل؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ الدوحة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

تعاني الفتيات في الغالب من فقر الدم أو الأنيميا بسبب سوء التغذية، وبسبب زيادة عدد أيام الدورة أحيانا، والتهاب الأذن قد يؤدي إلى الطنين أو الدوار، لأن الضغط حول طبلة الأذن من الداخل والخارج يختل، فعليك بفحص صورة الدم، وتناول نوع جيد من الفيتامينات مع التغذية الجيدة، وتناول الفواكه والخضروات والبروتين الحيواني.

والدوخة، واختلال التوازن، والدوار، وتسارع نبض القلب له علاقة بالأنيميا أو فقر الدم، وله علاقة أيضا بالدورة الدموية في الأذن الداخلية، وفي السوائل الموجودة في الأذن الداخلية The labyrinth، والتي تشمل القوقعة the cochlea والقنوات المتعامدة على بعضها البعض semicircular canal، والأذن الداخلية مسئولة عن ترجمة ذبذبات الطبلة في الأذن الوسطى، وانتقالها إلى العصب السمعي، ومسئولة أيضا عن الاتزان ووجود أي خلل في ذلك الجهاز يؤدي إلى الطنين أو الوش في الأذن، وكأنه نبض يسمع مع نبضات القلب.

والعلاج في البعد عن الضوضاء، والتدرج في الاستيقاظ، وعدم الوقوف المباشر من وضع النوم إلى وضع القيام مباشرة، والحذر أثناء التقلب في النوم، وأخذ قسط من الراحة، وتخفيف أعباء المنزل.

وهناك دواء جيد لعلاج الطنين، وإعادة الاتزان، وعلاج الدوار، وهو: betaserc 16 mg، يؤخذ ثلاث مرات يوميا لمدة 3 شهور، ثم يؤخذ مرتين أو عند الضرورة بعد ذلك.

ولتقوية الجسم والمناعة:
يمكنك تناول كبسولات رويال جلي، وكبسولات اوميجا3 يوميا كبسولة واحدة، وقرصا من حبوب Ferose F يوميا واحدة من كل نوع، وذلك لتقوية الدم بالإضافة إلى أخذ حقنة فيتامين ( د ) 600000 وحدة دولية في العضل مرة واحدة كل 6 شهور، والحرص على التغذية الجيدة، وسوف يمن الله عليك بالشفاء -إن شاء الله-.

وفقكم الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: