ثقل وتنميل في الرأس وآلام في الظهر والرقبة.. ما أسباب وعلاج تلك الأعراض - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ثقل وتنميل في الرأس وآلام في الظهر والرقبة.. ما أسباب وعلاج تلك الأعراض؟
رقم الإستشارة: 2249667

15766 0 327

السؤال

السلام عليكم

عمري 22 سنة، منذ أسبوعين وأنا أشعر بتنميل وثقل في الجانب الأيمن من الرأس، بدأ من وسط الرأس، واستمر لعدة أيام، ثم امتد الثقل إلى فوق الأذن وما حولها، وخلف الرأس والفكين، ويزيد الألم عند السجود، ويخف عند الضغط عليه باليد، علماً بأنني كنت أرضع طفلي، ونمت وأنا جالسة، ورأسي منحني للأمام لمدة أربع ساعات، وحدثت الأعراض في اليوم التالي، كما أنني أجلس كثيراً أمام الجهاز اللوحي، ويبدأ الألم بعد الاستيقاظ بساعة، أو أقل، ويزيد ليلاً، حتى وقت النوم، كما أنه لا يخف مع ساعات النوم القليلة.

أيضاً أعاني من آلام وطرقعة في منتصف الظهر، والرقبة، ونسبة الهيموجلوبين عندي الآن 10، وضغطي منخفض بعض الأحيان، وأعاني من الإمساك والبواسير والشرخ منذ الولادة، فهل هذا الثقل بسبب النوم الخاطئ أم بسبب نقص الحديد أم شيء آخر؟

أرجو الرد، وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ مسلمة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

شكرًا على تواصلك مع الشبكة الإسلامية.
إن نقص الحديد لا يسبب هذه الأعراض، وعلى كل حال يجب علاجه بتناول حبوب الحديد، حبتين في اليوم، ولمدة ثلاثة شهور.

وأما الآلام التي حصلت بعد النوم، ورأسك منحني للأمام، ولفترة طويلة، فإنها شد عضلي، وهذا الشد العضلي يضغط على الأعصاب التي تغذي فروة الرأس، فيحصل التنميل في منطقة الرأس، ويمتد إلى المنطقة فوق الأذن، وقد يمتد الألم إلى المنطقة فوق العين؛ ولذا فإن العلاج يكون بتناول المسكنات، مثل: البروفين، ولعدة أيام، ويمكنك تناوله كمرضع ثلاث حبات في اليوم، وفي نفس الوقت يجب أن يكون النوم مريحاً، أي أن الرقبة مرتاحة على المخدة، ووضع كمادات ساخنة على الرقبة، وتحريك الرقبة تدريجياً، بحيث تعود إلى طبيعتها.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً