أشكو من آلام في الكلى وحرقان في البول تخف بالإكثار من شرب الماء - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أشكو من آلام في الكلى وحرقان في البول تخف بالإكثار من شرب الماء
رقم الإستشارة: 2250788

23116 0 332

السؤال

السلام عليكم

أنا فتاة في الخامسة والعشرين، أعاني من عدة مشاكل طبية وذهبت إلى كثير من المستشفيات، أعاني من آلام في الكلى تخف عن طريق الإكثار من شرب الماء أو الحليب، وأعاني من إفرازات مهبلية مزعجة وحرقان في البول، وأيضا آلام في عضلات الرقبة إلى منتصف الظهر، وعضلات الصدر مع ضيق في النفس، وسرعة في دقات القلب، وآلام في المعدة وخاصة بعد الأكل، أو عند وبعد النوم.

أرجو إفادتي.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ عيدة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن آلام الكلى والحرقان في البول التي تتحسن بشرب الماء يدل على زيادة الأملاح في البول، وأن الأملاح في البول قد تكون بسبب بللورات الكالسيوم أو بللورات حمض البول، وأهم ناحية للعلاج هي الإكثار من شرب السوائل وخاصة الماء، على الأقل 2.5 إلى 3 ليتر يوميا، مع اتباع الحمية التي تعتبر مساعدة وليست علاجية، فبالنسبة لأملاح حمض البول تعتمد الحمية على التخفيف من اللحوم الحمراء، والاعتماد على اللحوم البيضاء كالسمك والدجاج ولكن بكميات معتدلة، وكذلك التخفيف من البقوليات الجافة كالحمص والعدس والفول والمكسرات.

وبالنسبة لأملاح الكالسيوم تعتمد الحمية على التخفيف من الأطعمة المحتوية على الكالسيوم، مثل: منتجات الألبان وجبنة الشيدر، والكرنب والملفوف والتين المجفف. وبالنسبة للأوكسالات تعتمد الحمية على التخفيف من السبانخ والشاي الأحمر، والشوكولاتة والجوز والبندق.

ومن الأطعمة المفيدة لأملاح البول: البقدونس وعصير الليمون والشاي الأخضر، وبالنسبة للأدوية ينصح فقط بالمسكنات وبعض الفوارات الخاصة بذلك.

أما بالنسبة لآلام الرقبة والمعدة وتسرع القلب بعد الطعام، يفضل مراجعة طبيب مختص بالأمراض الباطنية للكشف وإجراء بعض التحاليل الروتينية للتشخيص والعلاج.

ونرجو من الله لك دوام الصحة والعافية.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
انتهت إجابة الدكتور محمد مازن، تخصص باطنية وكلى.
وتليها إجابة الدكتورة منصورة فواز سالم، طب أمراض النساء والولادة وطب الأسرة.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
نزول الإفرازات المهبلية المزعجة أو ذات الرائحة الكريهة يشير إلى وجود التهابات بكتيرية في المهبل، ويحدث ذلك ربما بسبب الاستحمام جلوسا في مطهرات أو رغاوي أو شامبو، وربما أيضا بسبب احتكاك الملابس الداخلية الضيقة المصنوعة من النايلون والألياف الصناعية، مما يساعد في حدوث تلك الالتهابات، ولذلك يجب أن تكون الملابس الداخلية قطنية واسعة، والاكتفاء بالاستحمام وقوفا دون الجلوس في المطهرات والماء، لأن المطهرات تؤدي إلى خلل في التوازن البكتيري في الفرج، وهذا الخلل يؤدي إلى قتل البكتيريا النافعة المسؤولة عن البيئة الحمضية، والتي تنظف الفرج ذاتيا مما يساعد على نمو وتكاثر البكتيريا الضارة التي تؤدي إلى الالتهابات وما يليها من الحكة والإفرازات ولذلك لا داعي لها.

والعلاج في تناول دواء فلاجيل flagyl 500 mg لعلاج تلك الالتهابات، وتؤخذ ثلاث مرات يوميا لمدة 10 بالإضافة إلى تناول كبسولة واحدة من دواء الفطريات diflucan 150 mg، كبسولة واحدة بالفم يمكن تكرارها بعد أسبوع مرة أخرى لعلاج فطريات الفرج، والتي تصاحب في كثير من الأحيان الالتهابات البكتيرية، وهي عبارة عن إفرازات بيضاء مثل الزبادي أو الجبن المفروم.

وقد يحدث كثيرا التهاب في البول خصوصا إذا كنت تعانين من تكرار في البول مع حرقان، وبإمكانك تناول كبسولات SUPRAX 400 MG كبسولة واحدة يوميا لمدة 10 أيام لعلاج التهاب المسالك البولية.

حفظك الله من كل مكروه وسوء ووفقك لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: