الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

عندي حبوب حول فتحة الشرج، ما علاجها وهل تحتاج لعملية؟
رقم الإستشارة: 2258060

94223 0 702

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أعاني من بواسير خارجية، وقد ظهرت حبوب حول فتحة الشرج، واستخدمت لها دواء مضادًا ومسكنًا ومرهمًا حسب وصف الطبيب، وقد أخبرني أن أعمل عملية بعد سنة أو سنتين، وحاليًا لا أشعر بآلام؛ لأني أتبع نظامًا غذائيًا.

سؤالي هو: الحبوب حول فتحة الشرج، هل يوجد لها علاج؛ لكي تختفي؟ وهل يلزم إجراء العملية؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عبد الله حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

تتكون الحبوب حول فتحة الشرج نتيجة حدوث التهاب في بصيلات الشعر أو الغدد الدهنية أو الغدد العرقية الموجودة بكثافة في المنطقة، خصوصًا مع وجود بواسير داخلية أو خارجية، ومع حلاقة الشعر بالموس، وتعرض الجلد لجروح متكررة وبسيطة في المكان.

ومع إهمال علاج ذلك الالتهاب المتكرر يتطور الأمر إلى تكون خراج، ثم ناصور شرجي بين الجلد الخارجي والمستقيم، وعلاج تلك الالتهابات عن طريق المضادات الحيوية، مثل: klacid 500 mg مرتين يوميًا لمدة 10 أيام، وزيارة طبيب جراحة عامة؛ للكشف على المنطقة للاطمئنان، حيث إن العلاج النهائي للناصور هو الجراحة.

والنقطة الأهم في علاج الإمساك من خلال شرب الماء والعصائر، خصوصًا عصير الخوخ، والتين الطازج أو المجفف المنقوع، والسلطات، وزيت الزيتون، والخبز الأسمر، وشوربة الشوفان، وتلبينة الشعير، وهي عبارة عن مغلي ملعقتين شعير مطحون في كوب حليب دافئ قبل النوم، كل ذلك يساعد على إخراج لين، وبالتالي عدم الضغط على فتحة وعضلات الشرج، وإعطاء فرصة للبواسير في الشفاء التام والسريع، ويمكن تناول حبيبات Agiolax ملعقة كبيرة مرتين يوميًا؛ للمساعدة في علاج الإمساك، أو أكياس fybogel على كوب من الماء؛ وبالتالي يمكن علاج البواسير من الدرجتين الأولى والثانية، وعلاج الشرخ الشرجي أيضًا إن شاء الله.

والعلاج الطبي للبواسير هو تناول كبسولات دافلون 500 مج، ولكن لها جرعات خاصة ليس كبسولة ثلاث مرات في اليوم، بل كبسولتين ثلاث مرات يوميًا لمدة 4 أيام، ثم كبسولتين مرتين يوميًا لمدة ثلاثة أيام، وبعد ذلك كبسولتين يوميًا مرة واحدة لمدة 3 شهور، وهناك تحاميل مثل بروكتوهيل مرتين يوميًا، ومثلها مرهم دهان حول الشرج من الداخل والخارج، وممارسة الرياضة، والمشي؛ لأن الجلوس كثيرًا يساعد على تكون البواسير، وترك الحار من الطعام، وترك التدخين إذا كنت مدخنًا، وعلاج الكحة والتهابات الصدر التي تساعد أيضًا في تكون البواسير، ولن تحتاج إلى جراحة إن شاء الله تعالى.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • السعودية يجب اضافة المزيد من المفيد

    يجب اضافة المزيد

  • نور

    شكرا

  • مجهول الاء

    شكرا جزيلا

  • مجهول Nour

    جزاك الله خير

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً