الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ماذا يقول الإسلام في مثل حالتي
رقم الإستشارة: 225976

2584 0 464

السؤال


بسم الله والحمد لله والصلاة على رسول الله وبعد،،

أرسلت إليكم رسالة منذ أيام أسألكم فيها عن المشكلة التي أعيشها هذه الأيام، ولكني لم أتلق أي رد منكم عن رقم سؤالي ولذا فإني أكتب إليكم مرة أخرى.

مشكلتي هي أنني أريد النصيحة أساساً عن زواجي فأنا عمري 26 سنة وأشعر كثيراً بحاجتي الماسة إلى الزواج فأنا مغرم بالنساء ومن الصعب أن أتحكم في نفسي إذا كان الأمر يتعلق بهن.
باختصار يصعب علي أن أبقى من غير زواج .

الحمد لله أنا لم أقترف شيئاً محرماً رغم أني أعيش في أمريكا منذ حوالي 3 سنوات، لقد جئت إلى هنا لأن أبي أراد لي أن أدرس في مدراس أمريكية وأنا أعلم أنه من الخطأ العيش في هذه البلاد ولكن ماذا أفعل؟ لقد قبلت ذلك فقط لإرضاء أبي.

بالمناسبة لازالت أمامي 3 سنوات أخرى لإكمال دراستي ولقد قال أبي كثيراً أن من يكمل دراسته سوف يكافئه بالزواج وهذا يعني أنه لازالت أمامي ثلاث سنوات كي أتزوج.

فاتني أن أذكر أن لأبي صديقاً هنا يكفلني ويدفع كل التزاماتي، وذات يوم كان أبي يتحدث مع صديقه هذا عن زواج أخي الذي ينتظر أن يتم بعد شهرين من الآن وأخبره أبي بأنه يتمنى لو يزوجني أنا الآخر ولا أفهم لماذا؟ فأنا لازلت في حاجة إلى إكمال دراستي.

وكانت المفاجأة أن صديق أبي قال على الفور بأن المشكلة سهلة وأن لديه ابنة لتكون زوجة لي. وأخبره أيضاً بأنه سيعطيني ابنته ولا يريد أن يكلفني أي شيء، وقال أيضاً بأنه إذا كانت هناك صعوبة في العودة إلى بلدي فإنه يستطيع أن يرسل العروس إلىّ هنا.

كان أبي ممتناً جداً بهذا العرض وأخبره بأنه سيكلمني في هذا الموضوع فلما كلمني أبي أخبرته برفضي لسببين:

أحدهما أنني كنت أحلم بزوجة غاية في التقوى لكي تساعدني على دخول الجنة، ولا يمكنني التنازل عن هذا، بينما أنا متأكد أن هذه الفتاة ليست من أريد. نعم هي مقبولة فهي تصلي ولا تفعل المنكرات ولكنها ليست بدرجة التقوى التي أريدها.

السبب الثاني: أنني لا أريد لوالد زوجتي أن يتحمل كل النفقات وبخاصة أنه من الصعوبة أن أمارس عملاً هنا مع دراستي إلا إذا التحقت ببعض الدورات الدراسية في فترة نصف العام الدراسي، وهذا ما لا أريده لأني أريد أنجز دراستي سريعاً لأعود إلى بلدي المسلم كما أمرنا الشرع.

لقد أخبرت والدي أن لا يحدد موعد الزواج إذا ما خطب الفتاة لي من والدها.
لقد قبلت في النهاية لأن أبي أخذ يلحّ علي أن أقبل ويخبرني بأنني برفضي هذا الزواج أريد أن أحرجه مع صديقه الذي يظن أنه يقدم لوالدي خدمة جليلة.
هذا هو ظن أبي رغم أنني لا أقصد هذا بالمرة.

وأخيراً : ماذا عليّ أن أفعل عندما أتكلم مع أبي؟
وماذا يقول الإسلام عن الرجل الذي لا يقدر على الزواج في حين يعرض الآخرون عليه المساعدة.
أرجو أن تجيبوني وتساعدوني أيها الإخوة، إن شاء الله.
وجزاكم الله خيراً.
والسلام عليكم.


Besmi allah. alhamdulellah wassalatu ala rasulilellah.
Assalamu alaikum brothers,
Few days ago، I sent you an email asking you about a situation i\,ve having nowadays. i did not receive any email from you to remind me about my question\,s number، So i am now writing you again.
My problem that i need advice for is basiclly about my marriage.
I am 26 Years old. and i manytimes feel that i am really in need to get married. i\,m so fond in women. i have some difficulties to Control myself when it comes to women. in other words، I find it not easy for me to stay without getting married. alhamdulellah، I have never done haram، Even though i live in the us for almost three years.
I came here because my father wanted me to go to american schools. i knew it is not correct to come and live in such a country، Yet this was the way how it went. i accepted coming here only to please my father.
By the way، I still have about three years to finish my school.
My father used to say that Whoever finishs his school، He will be rewarded by marrieing him، Which means that i still have about three years to get married.
I forgot to say that i live and go to college over here and my father\,s friend responsering me. he pays for everything i need here.
One day، My father was talking with that friend about my brothers wedding which is going to be only in a couple months from now. i do not understand، But he said to his friend that it is going to be good if i also get married with my brothers، But i still have to finish school.
All of a sudden، My father\,s friend immediately said that the problem is easy and he offered his daughter to me. he said that i\,m giving him my daughter and i do not need anything from you. he also said that if i can Not come back home(my country) he can send her to me over here.
My father was so greatful to his friend and he told his friend that he will talk to me about this.
Well، We talked about this، And i told my father that i do not want to because of two reasons.
The first reason is that i am dreaming to have the most pious wife who could help me reach jannah and nothing less. and i am sure that girl is not as i want. she is okay. she prays and do not do bad things. but i think she is not the pious girl that I am looking for.
Second، I do not want my wife\,s father to pay everything i need، Especially because it\,s not easy here to work and go to school at the same time. unless i take few classes each semester which i do not want to. i want to finish early and then go live in a muslim country as islam requires us.
I told my father when he goes make the engagment to not talk about the time for the wedding. by the way، I accepted agian becasue my father was about to beg me to do so. he asked me after i told his that i do not want to get married with that girl if i want to embarrass him with his friend who is thinking that he did a big favore to my father. well، My father also thinks like this. but i do not.
So، What should i do when i talk with my father? what does islam say about the husband who is not ready to get married and others support him?
In sha allah، I will find the answer and help with you، My brothers.
Jazakum allah khair.
Wassalam alaikum,,،


الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ Ghassan حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإنه ليسرنا أن نرحب بك في موقعك استشارات الشبكة الإسلامية، فأهلاً وسهلاً ومرحباً بك في موقعك، وكم يسعدنا اتصالك بنا في أي وقت وفي أي موضوع، ونسأله جل وعلا أن يحفظك بحفظه، وأن يشملك بعنايته ورعايته، وأن يصرف عنك كل سوء، وأن يوفقك في دراستك حتى تعود إلى وطنك سالماً غانماً.

وبخصوص ما ورد برسالتك: فإني لأحمد الله أنه ما زال في الأمة شباب من أمثالك؛ يحرصون على مراعاة مقاصد الشريعة قبل أي شيء آخر مما يفكر به الكثير من المسلمين مع الأسف الشديد، وأبشرك أخي بأن الله لن يخيب ظنك، وستكون زوجتك هذه كما تتمنى، أو على الأقل لن تعدم خيرها وإعانتها لك على طاعة الله، ومثلها أيضاً لا يُفرط فيها الشاب المسلم، خاصة في هذه البلاد التي تعاني إباحية لم يشهد لها التاريخ مثيلاً، فأرى أن تتوكل على الله، وأن تطلب منهم المسارعة بإنهاء مراسم زواجك، ولا تشغل بالك بموضوع النفقات، وأن صديق والدك سيتكفل بكل شيء، وثق وتأكد أنه رجل واع وفاهم للأمور بالطريقة الصحيحة، وهو الفائز في هذه الصفقة، ولولا أنه يعرف ذلك ما عرض على والدك هذا، فكل رجل عاقل محترم يتمنى أن يشتري لابنته عريساً ولو بملء الأرض ذهباً، خاصة في بلاد التحلل والإباحية، فالرجل لم يضح بما وعد به إلا لأنه واثق من أنك أنت الشخص المناسب، وقبولك هذه التضحية لم ولن يقلل من شأنك أبداً، فلا تشغل بالك بهذا، وحاول مساعدة زوجتك هذه تكن لك كما تريد من الإعانة على الطاعة والتقوى، خاصة وأن لديها الاستعداد، أتصل بوالدك فوراً، واطلب منه إنهاء الأمر، وعجل بالزواج وإعفاف نفسك، وواصل دراستك، واحرص على التفوق وأنت قادر عليه، وسل الله أن يوفقك في دراستك وحياتك الأسرية حتى تعود علماً إسلامياً بارزاً يخدم الإسلام ويساعد المسلمين.
مع تمنياتنا لك بالتوفيق والسعادة الدائمة، وبالله التوفيق.



مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً