هل يمكن حدوث الحمل مع ضعف بطانة الرحم - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يمكن حدوث الحمل مع ضعف بطانة الرحم؟
رقم الإستشارة: 2259975

57381 0 470

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

أنا امرأة متزوجة، أجهضت مرتين، منذ شهرين، ثم نزلت علي الدورة الشهرية لمدة عشرة أيام، وبعدها أصبحت ألاحظ نزول نقط دم ثاني يوم بعد الجماع، وتكرر هذا الأمر في كل شهر، فذهبت للدكتور الذي قال لي: أن لدي ضعفا في بطانة الرحم، ووصف لي العلاج.

هل يمكن أن يحدث الحمل مع ضعف بطانة الرحم، وما هي مدة العلاج المطلوبة؟

أفيدوني جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ eman حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

يفضل مرور 6 شهور على الأقل -إن لم يكن أكثر- بعد الإجهاض، خصوصاً وقد ظل الجنين في الرحم بعد موته فترة أطول من المتوقع، وهناك احتمال لوجود التهابات في المهبل، مع ضعف بطانة الرحم، الناتج عن ضعف التبويض، وفي حال وجود إفرازات صفراء ذات رائحة كريهة، أو إفرازات بيضاء، فيجب زيارة الطبيبة لتناول العلاج المناسب.

ولإعادة بناء بطانة الرحم، ولتنظيم الدورة الشهرية، يمكنك تناول حبوب منع الحمل (الهرمونات) كليمن، أو ياسمين لمدة 3 شهور شريطاً كاملاً لمدة 21 يوماً، والتوقف حتى تنزل الدورة الشهرية، ثم الشريط الذي يليه، ثم تناول حبوب دوفاستون، وهي هرمون بروجيستيرون صناعي لا تمنع التبويض، ولا تمنع الحمل، وجرعتها 10 مج، تؤخذ قرصاً واحداً مرتين في اليوم، من اليوم 16 من بداية الدورة، حتى اليوم 26 من بدايتها، وذلك لعدة شهور أخرى حتى تنتظم الدورة الشهرية.

والأهم من الحبوب، هو علاج السبب من خلال السيطرة على الوزن، وذلك عن طريق حمية غذائية، ومن خلال ممارسة الرياضة؛ لأن السمنة والوزن الزائد، يعتبران سببين رئيسين في هذا الخلل، وعدم انتظام الدورة الشهرية، ويمكنك تناول حبوب جلوكوفاج 500 ثلاث مرات بعد الأكل، لتنظيم عمل هرمون الأنسولين، والمساعدة في علاج التكيس، للمساعدة في الحمية ولتنظيم الدورة الشهرية.

ويمكنك أيضا تناول كبسولات أوميجا 3، يوميا حبة واحدة، مع حبوب Ferose F التي تحتوي على الحديد، وعلى فوليك أسيد، مع أخذ فيتامين (د) حقنة واحدة 600000 وحدة دولية في العضل، وتكرارها بعد 6 شهور، مع تناول حبوب كالسيوم في غير أوقات تناول حبوب الحديد، حتى لا يؤثر على امتصاصه ،لأن هذا الفيتامين ضروري لتقوية العظام، والوقاية من مرض هشاشة العظام فيما بعد، مع الاهتمام بأكل الفواكه والخضروات بشكل يومي، مع تناول أعشاب البردقوش والمرمية، وهناك أيضا حليب الصويا، أو كبسولات فيتو صويا، ولكل ذلك بعض الخصائص الهرمونية التي تساعد في علاج التكيس، وتحسين التبويض، ومع انتظام العلاج، والدعاء والاستغفار، سوف يمن الله عليك بما تقر به عينك -إن شاء الله-.


حفظك الله من كل مكروه وسوء، ووفقك لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: