الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من ألم شديد ووخز في يدي عند الاستيقاظ من النوم
رقم الإستشارة: 2269655

33522 0 354

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا سيدة متزوجة عمري 26 سنة، أعاني من ألم شديد في اليدين، ووخز خفيف في كف اليد عندما أستيقظ من النوم، أقوم بمسح يداي ببعضهما ثم أقول: بسم الله، وأكرر ذلك عدة مرات، فأشعر بتحسن أحيانا، وما زلت على هذا الحال منذ ثلاثة أيام.

أفيدوني جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ nour حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

الوخز والألم في اليدين: يحدث بسبب الضغط على الأعصاب التي تغذي اليدين، حيث تتغذى كل من اليد اليمنى واليسرى على عصبين أحدهما يغذي الإصبع الصغير، ونصف الإصبع المجاور له، وهذا العصب يمر في تجويف في عظام الكوع، ووضع الكوع في زاوية قائمة مدة طويلة على المكتب مثلا، يؤدي إلى الضغط المستمر على ذلك العصب؛ مما يؤدي إلى التنميل والحرقان في الأصبع الأصغر، ونصف الإصبع الرابع فقط.

والعصب الثاني يغذي بقية اليد، بمعنى الإبهام والسبابة والوسطى، ونصف الإصبع الرابع، والعصب الذي يغذي الإصبع الوسطى والسبابة والإبهام يمر من أسفل جسر يربط بين عظام اليد، والممر أسفل هذا الجسر يشبه النفق، ولذلك يسمى المرض متلازمة ضيق قناة الرسغ، أوCarpel tunnel syndrome، حيث يمر ذلك العصب الذي يغذي بقية اليد من تحت تلك الأربطة، وعندما تضغط تلك الأربطة على ما تحتها من أعصاب وشرايين، خصوصا عند استعمال قبضة اليد كثيرا في العمل، ومثل وضع منطقة الرسغ على المكتب أثناء الإمساك بالماوس، فإن ذلك يؤدي إلى حرقان في الأصابع، واحمرار وتنميل.

والأمر يتطلب عمل كمادات ثلج على المكان، وتخفيف الضغط على منطقة الرسغ، وتخفيف قبضة اليد المستمرة، وهذا سوف يؤدي إلى تخفيف الشعور بالتنميل والوخز.

بالإضافة إلى ذلك يمكنك أخذ حقنة neuorobion في العضل، يوما بعد يوم بعدد 6 حقن؛ لتغذية الأعصاب، مع أخذ كبسولات مسكنة مثل: celebrex 200 mg، مرتين يوميا بعد الأكل لمدة 5 أيام.

والتعود على الذكر والتسمية أمر طيب ومحمود فلك الاستمرار على ذلك، وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً