شد الأشفار بقوة هل يضر بغشاء البكارة - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

شد الأشفار بقوة هل يضر بغشاء البكارة؟
رقم الإستشارة: 2270787

48859 0 329

السؤال

السلام عليكم

عمري 21 سنة، اعتدت أن أقص شعر العانة بالمقص فقط، وكنت أقوم بشد خفيف في الشفرتين لكي أتمكن من الوصول للشعر الداخلي، وبعد الانتهاء لاحظت وجود نقطتين بنيتين ونزول دم، فهل شد الشفرتين أثناء إزالة الشعر قد يؤدي إلى حدوث أذى -لا قدر الله- في غشاء البكارة؟

مع العلم أني متأكدة كل التأكد من عدم دخول أي شيء إلى فتحة المهبل، ولم أقترب منها من الأساس، ولم أشعر بأي ألم ولا نزول للدم، ولا أستطيع أن أخبر أحدا أو أن أذهب للطبيبة.

أرجوك ساعديني، فقد بدأت أعاني من الوسواس، ولا أستطيع النوم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ noura حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

اطمئني -يا ابنتي-؛ لأن الشد على الأشفار لا يمكن أن يسبب حدوث أذية في غشاء البكارة، فهذا الغشاء لا يقع على مستوى الفرج ولا يتصل بالأشفار، بل هو في المنطقة العلوية منفتحة المهبل بحوالي 2 سم، ويتصل بجدران المهبل من الداخل، وبالتالي فإن الشد على الأشفار لا يصل إليه مطلقا.

وبالنسبة للدم الذي نزل: سواء كان على شكل نقاط بنية اللون، أو كان على شكل دم أحمر صريح؛ فإن مصدره ليس غشاء البكارة، بل مصدره جرح في جلد الأشفار، ولم تتمكني من مشاهدته، وغالبا أنه حدث في ثنياتها الداخلية، وهذه المناطق رقيقة جدا وغنية بالأوعية الدموية، وتتأثر بسهولة من الشد.

إن غشاء البكارة لا يتأذى إلا في حال تم إدخال أداة صلبة في داخل جوف المهبل، وكانت الأداة بحجم أكبر من حجم فتحة غشاء البكارة، وبما أنك متأكدة من أنك لم تقومي بمثل هذا الفعل؛ فلا داع للقلق أبدا، فالأصل هو أن الغشاء موجود وسليم عند كل الفتيات، ومنذ الحياة الجنينية.

إذا- يا عزيزتي- أؤكد لك ثانية على أن غشاء البكارة عندك سيكون سليما، وأنك ستكونين عذراء -بإذن الله تعالى-، ولا داع للتوجه إلى الطبيبة لعمل الفحص، فأنت لا تحتاجين إليه، وكل ما تحتاجينه هو إبعاد المخاوف، ومقاومة الوساوس التي تنتابك بهذا الشأن، ولتعلمي بأنها من أعمال الشيطان الذي يريد بها أن يليهك عن الطاعات، وأن يشتت أفكارك وطاقاتك.

نسأله عز وجل أن يوفقك إلى ما يحب ويرضى دائما.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: