لا يتحرك مفصل من مفاصل جسمي إلا وله صوت فرقعة ويصاحبه ألم - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لا يتحرك مفصل من مفاصل جسمي إلا وله صوت فرقعة ويصاحبه ألم
رقم الإستشارة: 2276986

4664 0 213

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

أحتاج منكم ردًا عاجلاً ودقيقًا؛ لأن حالة مفاصلي في تدهور.

عمري 17 سنة، ولا يتحرك مفصل من مفاصل جسمي إلا وله صوت فرقعة، وفي الغالب يصاحبه ألم شديد، ما هي العلة؟ أرجو الرد.

جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فبشكل عام فإن معظم حالات الطقطقة في العظام والرقبة لا تكون لأي سبب ذي أهمية، خاصة إذا كانت لا تترافق مع آلام، والطقطقة أو الفرقعة التي تصدر في منطقة المفاصل تكون إما بسبب حركات الأوتار والأربطة حول المفصل على بروزات قريبة من المفصل، أو أحياناً تكون بسبب حركة المفاصل أكثر مما يتحمل المفصل من مدى للحركة، وفي معظم الحالات لا يكون لها أي دلالة مرضية، خاصة إن حصل ذلك دون ألم ولم يكن هناك أي تورم أو انتفاخ أو التهاب في المفاصل.

والسبب في أصوات المفاصل في مثل سنك غالباً هو تحرك الأوتار أثناء الحركة على بروز عظمي مجاور للوتر، أو أن يتحرك الوتر من مكانه، أو يكون ناتجاً أيضاً من الأربطة التي تحيط بالمفصل، وأحيانًا قد يكون بسبب حركة المفاصل بين الفقرات إن كانت الأصوات تصدر من الرقبة، أو الظهر، وأكثر الحالات التي تحصل فيها هذه الفرقعة غير المرضية هي القيام فجأة من وضعية الجلوس، أو مد الركبة المطوية، وهذه سببها حركة الأوتار أو الأربطة على بروزات عظمية طبيعية، وأحياناً يكون مصدر الفرقعة الصابونة نفسها بتغيير وضعها فجأة، وتعود الأمور إلى وضعها الطبيعي.

وما هو مهم أن تعرفه هو أنه في معظم الأحوال لا يكون هناك دلالة مرضية لهذه الأصوات، وتتحسن بنفسها، أي أن هذه الأصوات لا تشير إلى وجود أي مرض، أما إن كان هناك آلام مع الأصوات، فإما أن تكون بسبب احتكاك في المفصل، أو التهاب في الأوتار القريبة من المفصل، أو بسبب إجهاد المفصل، أو وجود تمزق في غضروف المفصل، أو التهاب في المفصل.

وعند الكبار في السن فإن الأصوات قد يكون منشؤها احتكاك في المفصل نتيجة تآكل الغضروف مسببًا خشونة في سطح المفصل الغضروفي، وبالتالي آلام في الركبة مع السجود، ومع المشي، وأصوات طرقعة أثناء الثني، وأثناء فحص الطبيب للمفصل، وهذا يكون في كبار السن، وليس في سنك، وفي بعض الحالات يكون السبب تحرك الوتر من مكانه مثلما يحصل في الكتف، وأحياناً نتيجة خروج الوتر من مكانه في حركة معينة.

وتكثر هذه الأصوات الطبيعية للمفاصل عند من يكون عنده زيادة مرونة الأربطة، ويمكن أن تعرف إن كانت عندك بأن تحاول أن تُرجع الأصبع الوسط في اليد للوراء، فإن استطعت أن تجعله موازيًا للذراع (الساعد)، أو تحاول أن يصل أصبع الإبهام إلى الساعد، فإن ذلك يدل على أن عندك زيادة في مرونة الأربطة، وهذا موجود عند كثير من الناس -10%، وأكثرهم من النساء-، وهذا يترافق كثيراً مع فرقعة المفاصل.

فإن استطعت أن تتعرف على السبب من بين هذه الأسباب التي تم سردها، فيجب أن تعالج السبب، وعادة ما يكون بإجراء علاج طبيعي تحت إجراء المعالج الطبيعي، وإما إن كان هناك سبب كتمزق الغضروف، ( وهذا يكون في الركبة عادة )، فإن العلاج هو أيضًا العلاج الطبيعي.

ولذا يفضل عرض نفسك على طبيب مختص، إما بالعظمية، أو طبيب روماتيزم للتأكد من عدم وجود أي مشكلة في المفاصل نفسها.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً