الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من آلام مستمرة وبلا أسباب في الثديين، فماذا أفعل؟
رقم الإستشارة: 2281419

23652 0 210

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أنا عمري 16 سنة، طالبة ثانوية، وزني 55 كلغ، وهو مناسب لطولي، أعاني من آلام شديدة في الثدي، يؤلمني قبل الدورة الشهرية، وأحيانا بعدها أيضا، وإذا نمت على بطني يؤلمني، أو إذا قام أحد بعناقي، لدرجة أنني أصبحت لا أعانق أحدا، بعض الأحيان يؤلمني لدرجة أنني لا أتحمل حمالة الصدر عليه، ويؤلمني دائما وبكل وقت وبدون سبب.

ما سبب ذلك؟ وهل تنصحونني باستشارة طبيبة؟ أشعر أنني إذا استشرت الطبيبة ستقول لي: إنها مرحلة نمو، وهذه آثار النمو، ولكن صدري لا ينمو، فهو بنفس الحجم ومقاس حمالة الصدر لم يتغير، كما أنه لم يصبح ضيقا علي.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ jouj حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

التغيرات الهرمونية التي تحدث قبل نزول الدورة الشهرية تفسر ألم الصدر، وتلك التغيرات تؤدي إلى بعض الاحتقان في غدد وخلايا الثدي، مما يؤدي إلى الإحساس بالثقل، أو عدم الارتياح، وهذا أمر يحدث عند معظم الفتيات والسيدات، والمفروض أن ذلك الإحساس يختفي بعد الغسل من الدورة، وعودة مستوى الهرمونات إلى الحد الأدنى.

واستمرار ذلك الإحساس بالألم طوال أيام الشهر، قد يحتاج إلى فحص هرمون الحليب برولاكتين prolactin؛ لأن ارتفاع ذلك الهرمون يؤدي إلى نشاط زائد في غدد وخلايا الثدي، وقد يؤدي إلى نزول إفرازات بيضاء مثل الحليب من الثدي، وننصح بناتنا دائما بعدم لمس أو العبث في الثدي؛ لأن ذلك يؤدي إلى إثارته، وزيادة فرص إفراز هرمون الحليب، مع ضرورة الحرص على إرتداء حمالة صدر مناسبة لحجم الثدي، ولا مانع من زيارة طبيبة نسائية أو طبيبة عامة؛ لفحص الصدر وزيادة الاطمئنان.

حفظك الله من كل مكروه وسوء، ووفقك لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: