الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الطريقة السليمة لحلاقة الشعر دون تحسس البشرة
رقم الإستشارة: 2296557

2355 0 111

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أعاني من الحبوب بعد الحلاقة، فمنذ أول مرة حلقت فيها والحبوب موجودة؛ سواء حلقت بالموسى أو بغيره، وتوجد آثار للحبوب القديمة، وتغير في لون منطقة الدقن إلى السواد، ولا أدري ما الحل؟

وشكرا لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ bader حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

حلاقة الذقن أو أي منطقة من مناطق الجسم دون أخذ الاحتياطات اللازمة؛ قد تسبب التهاب بويصلات الشعر في تلك المنطقة؛ مما تسبب في التصبغات والآثار، وبالتالي من المستحسن اتباع الإرشادات الآتية عند حلاقة مناطق الشعر:

غسل المنطقة المراد حلقها جيدا بالماء والصابون قبل إزالة الشعر، ثُم بعد الانتهاء يعاد غسل المنطقة المحلوقة بالماء والصابون أيضا.

تخصيص شفرة جديدة للمنطقة المراد حلاقتها، خاصة منطقة العانة والإبطين والمؤخرة، مع عدم إعادة استعمال تلك الشفرة مرة أخرى.

عدم الضغط كثيرا على بشرة المنطقة بالموسى عند الحلاقة (عدم الحف الشديد).

يفضل أيضا بعد الحلاقة مباشرة وبعد التنشيف استعمال طبقة خفيفة من مرهم مضاد حيوي مثل:
Bacrtoban أو Fucidin ثلاث مرات يوميا، لمدة لا تقل عن ثلاثة أيام لضمان عدم تلوث بويصلات الشعر، وظهور البثور الصديدية والحكة، مع ترك تلك المناطق دائما ناشفة ومتهوية.

حفظك الله من كل سوء.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً