الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل للرضاعة تأثير في تأخر الحمل؟
رقم الإستشارة: 2297736

2742 0 171

السؤال

السلام عليكم

أنا متزوجة منذ 3 سنوات، وأم لطفل يبلغ من العمر سنتين، وإلى الآن أرضعه، ولكن رضاعة قليلة جدا، ومع ذلك حصل حمل منذ 8 شهور، ولكن حدث إجهاض للحمل في الشهر الثاني دون أي محاولة للإجهاض أبدا.

وبعد أن أجهضت ذهبت للفحص، وتبين أن الرحم نظيف تماما، والمبايض سليمة، وقد حاولت أكثر من مرة أن يحصل حمل وكن دون جدوى، علما بأن دورتي منتظمة، وتأتي كل 27 يوما أو 28 يوما.

فما السبب في عدم حدوث الحمل؟ وهل سببه الرضاعة؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Ayman حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

عوضك الله بكل خير، وحفظ لك طفلك، وجعله قرة عين لك بإذنه جل وعلا.

نعم – يا ابنتي- إن الإرضاع حتى ولو كان بشكل خفيف جدا إلا أنه يؤدي إلى ارتفاع هرمون الحليب في دم السيدة، وهذا قد يؤثر على الإباضة، وقد يؤخر حدوث الحمل، أو يمنعه حتى ولو كانت الدورة الشهرية منتظمة.

كما أن ارتفاع هرمون الحليب في الدم قد يسبب الإجهاض أحيانا، وبالطبع هذا ليس عند كل المرضعات، فهنالك من ترضع رضاعة منتظمة ومع ذلك قد يحدث الحمل عندها بسرعة، فالاستجابة على الهرمونات تختلف من سيدة إلى أخرى، كما وتختلف عند نفس السيدة من شهر إلى شهر.

لذلك وكقاعدة عامة: ننصح بالتوقف عن الإرضاع، والتأكد من أن هرمون الحليب قد أصبح بالمستوى الطبيعي قبل التخطيط لحمل جديد -بإذن الله تعالى-.

نسأل الله عز وجل أن يمتعك بثوب الصحة والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً