أعاني من انزلاق غضروفي ونقص فيتامين ب 12 ما توجيهكم لي - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من انزلاق غضروفي ونقص فيتامين (ب 12)، ما توجيهكم لي؟
رقم الإستشارة: 2302926

10034 0 229

السؤال

السلام عليكم

قمتُ بفحص نسبة (ب12) و(د3) وكانت النتائج كالتالي:
Vitamin B12 : 20 pg/ml .. RV 243-894
Vitamin D3 : 3 ng/ml .. RV : >30
S. Calcium (Total) : 2.66 m.mol/l ..RV : 2.1-2.6
Ionic : 1.12 m.mol/l .. RV : 1.15-1.33
Non ionic : 1.54 m.mol/l .. RV : 0.95-1.27

بالنسبة لفيتامين (ب 12) أنا لا أتناول اللحوم وكذلك البيض، هل هذا يعني أنه يجب عليَّ أن أقوم باستمرار بالتعويض الدوائي عن هذا النقص؟ وما هو اسم الدواء (أرغب بالحبوب وليس الحقن)؟ وما مآلات استمرار نقص هذا الفيتامين لفترة طويلة؟

أعاني من انزلاق غضروفي صدري بين الفقرة (11 و12) وقال الطبيب: لا داعِ للعلاج؛ لأن حركة الفقرات الصدرية محدودة؛ لذا لن يزداد الانزلاق. فهل هذا الكلام فعلاً صحيح؟ وكيف حصل الانزلاق من الأساس إن كانت حركة الفقرات الصدرية محدودة؟ وأيضاً ماذا يعني ضيق ثانوي في القناة الشوكية؟

وجزاكم الله خير الجزاء على كل ما تقدمونه، وجعله في ميزان حسناتكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ سما حفظها الله.
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، وبعد:

شكرا على تواصلك مع الشبكة الإسلامية.

لم تذكري إن كان الطبيب الذي أجرى هذه التحاليل قد اطلع عليها، فواضح من هذه التحاليل أن هناك نقصا في الفيتامين (ب12)؛ لأن النسبة منخفضة عندك، ونقصا شديدا في الفيتامين وارتفاعا في نسبة الكالسيوم على الرغم من نقص الفيتامين (د)؛ لأن نقص الفيتامين الشديد يؤدي إلى نقص الكالسيوم وليس ارتفاع الكالسيوم.

ولذا فإنه يجب إعادة التحليل، وإجراء تحليل (PTH) لأنه قد يكون مرتفعا، وهو هرمون الغدة جنب الدرقية، والذي يسبب ارتفاعا في الكالسيوم، وأيضا هناك نقص في الفيتامين (ب12)، لذا عليك تناول إما حبوب الفيتامين (ب 12) حبة كل يوم، أو إبر (ب12 1000 mg) كل أسبوع في البداية، ولأربعة أسابيع، ثم تؤخذ كل شهر مرة.

والفيتامين (د) يجب أن تأخذيه أيضا إبرة (30000IU) كل ثلاثة شهور، ويجب أن تتناولي حبوب الكالسيوم على الرغم من ارتفاع الكالسيوم؛ لأنه إن لم تتناولي الكالسيوم فإن الجسم سيأخذ الكالسيوم من العظام.

أما بالنسبة للانزلاق الغضروفي، فهو يحصل نتيجة الآتي:
1- ضعف في عضلات الظهر؛ مما قد يؤدي إلى الانزلاق الغضروفي، وهذا الضعف قد يكون ناتجا عن عامل وراثي، أو عدم ممارسة الرياضة وتمارين تقوية عضلات الظهر.

2- انفتاق القرص المحيط بالغضروف عن طريق ضغط زائد على الفقرات، أو في الحوادث مثل: حوادث التصادم، والتي قد تؤدي إلى تمزق هذا الإطار، وتسرب المادة الهلامية إلى القناة الشوكية للضغط على الأعصاب.

3- التقدم في العمر يؤدي إلى جفاف الأقراص الغضروفية بين الفقرات من المادة الهلامية.

4- الوضعيات الخاطئة في الجلوس.

5- حمل الأشياء الثقيلة، وبوضع خاطئ يؤدي إلى ازدياد الضغط على الأقراص الغضروفية.

6- ضعف في بناء الغضروف أو الإطار الليفي الذي يحيط به، أو الأربطة الداعمة للغضروف نفسه يمكن أن يبقي وضع الانزلاق لسنوات، إلا أن ذلك يتطلب القيام بتقوية عضلات الظهر وإجرائها يوميا في البيت. وتضيق القناة الشوكية يعني أن الغضروف المنزلق قد أخذ حيزا من القناة الشوكية التي يمر بها النخاع الشوكي والأعصاب، فالغضروف بالوضع الطبيعي يكون بين الفقرات، والقناة الشوكية في الجزء الخلفي من الفقرات، ولذا فإنه عندما ينزلق فإن الجزء المنزلق منه يخرج من بين الفقرات باتجاه القناة الشوكية، ويأخذ حيزا منها، فإن كان كبيرا فإنه يضغط على الأعصاب أو النخاع الشوكي، وهو طالما أنه لم يضغط على النخاع الشوكي؛ فإنه ليس له أهمية في الوقت الحاضر.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: