أجهضت جنيني في شهري الثالث فهل الحزن يسبب الإجهاض - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أجهضت جنيني في شهري الثالث فهل الحزن يسبب الإجهاض؟
رقم الإستشارة: 2305524

9145 0 192

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حملت بعد زواجي بأربعة أشهر، وتوقف نبض الجنين في نهاية الشهر الثالث، وأجريت الفحوصات اللازمة ولم يتبين السبب، فأنا كنت حزينة من سفر زوجي وظهر توقف نبض الجنين بعد أسبوع من سفره، هل الحزن عامل أساسي لتوقف نبض الجنين في ذلك العمر من الحمل، أم أنني أعاني من مشاكل صحية، أم زوجي لديه مشاكل صحية، أم الحيوانات المنوية ضعيفة فتؤدي لوفاة الجنين؟ وهل ضعف الحيوانات المنوية يؤخر الحمل أو يمنع حدوث الحمل؟

وبعد موت الجنين سافرت عند زوجي بعد عدة أشهر، والآن لي 3 أشهر ولكن لم يحدث الحمل، فأنا أجريت الفحوصات اللازمة ولم يظهر شيء، وأيضا تأخرت الدورة الشهرية عن موعد نزولها مدة أسبوع، مع أنها كانت منتظمة قبل سفري بـ 28 يوما أو 26، فهل توجد مشاكل عندي أو عند زوجي؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ eman حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أتفهم رغبتك في حدوث الحمل -يا ابنتي- فشعور الأمومة شعور رائع وعظيم, أسأل الله -عز وجل- أن تعيشيه عما قريب, لكن أحب أن أوضح لك أمرا لعل ذلك يريحك بعض الشيء فأقول: إن مجرد حدوث الحمل عندك يعتبر علامة مطمئنة ومبشرة -بإذن الله تعالى-, لأن ذلك يدل على أن الإباضة تحدث عندك, ويعني بأن الأنابيب سالكة, وأن تحليل الزوج مخصب.

وأيضا أحب أن أوضح لك بأن حدوث الإجهاض لمرة واحدة -وخاصة في الحمل الأول- هو أمر شائع جدا ولا يستدعي القلق, ولا يدل على وجود مشكلة في غالبية الحالات, فهو يحدث حتى عند الزوجين السليمين، وسببه في الغالبية العظمى من الحالات هو حدوث خلل في انقسام خلايا المضغة، وهذا قد يحدث في أي وقت، ولا يعني بالضرورة وجود مشكلة في البويضة أو في الحيوان المنوي, لكن عندما يتكرر الإجهاض 3 مرات أو أكثر -لا قدر الله-, فهنا يمكن القول بأن هنالك خللا أو مشكلة, وحينها يمكن البدء بعمل الاستقصاءات المكلفة والمجهدة.

وبالنسبة لسؤالك عن الحزن وعلاقته بالإجهاض فأقول لك: إن الحزن ليس سببا في حدوث الإجهاض، فغذاء الجنين سيصله عبر المشيمة، سواء كانت الأم حزينة أم لا, ولو كان الحزن سببا لأجهضت النساء الحوامل في حالات الكوارث والحروب, لذلك لا تلومي نفسك ولا تشعريها بالذنب, فلست المسؤولة عما حدث.

إن فترة 3 أشهر تعتبر فترة غير كافية للقول بحدوث تأخر في الحمل, لأن الحمل لا يحدث إلا بنسبة 20٪ فقط في كل شهر وهذا في أحسن الظروف, وحتى لو كان كل شيء سليما وطبيعيا عند الزوجين, لكن هذه النسبة هي نسبة تراكمية، أي أنها تزداد شهرا بعد شهر لتصبح بعد مرور سنة في حدود 85٪ تقريبا, وهذه نسبة عالية -كما ترين- ويجب الاستفادة منها كاملة, وذلك قبل القول بحدوث تأخر في الحمل، لذلك أنصحك بالصبر والتروية وإعطاء الفرصة ليحدث الحمل بشكل طبيعي قبل البدء بعمل التحاليل والاستقصاءات المكلفة والمجهدة.

وللمساعدة يمكن تركيز الجماع في الفترة المخصبة من الدورة, وهي الفترة بين يومي 10-18, بحيث يحدث بتوتر كل 36-48 ساعة، فهذا يعطي أعلى نسبة لحدوث الحمل -بإذن الله تعالى- .

أسأله عز وجل أن يمن عليك بثوب الصحة والعافية, وأن يرزقك بما تقر به عينك عما قريب.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • أمريكا amonaa

    شكرا عالمعلومات وعلى راحة لضميري وثانيا راحة نفسي وتفكيري بالامومة

  • أمريكا السلام

    الله يرزقك يأرب بما تقر عينك به

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً