الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

نزول إفرازات بنية بسبب الدواء، ما معنى ذلك؟
رقم الإستشارة: 2306418

8761 0 228

السؤال

السلام عليكم.

تزوجت منذ ثلاثة أشهر ولم يحدث حمل، وذهبت إلى الطبيب، وأعطاني علاجا لزيادة فرص الحمل، ونزلت مني إفرازات بنية اللون صباح اليوم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ سارة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أتفهم رغبتك ولهفتك على الحمل -يا ابنتي-، لكن المعلومات الواردة في رسالتك تعتبرغير كافية لتقييم حالتك, فلم تذكري لي شيئا عن الدورة الشهرية عندك, هل هي منتظمة أم لا؟ ولم تذكري لي ما هي الأدوية التي كتبها لك الطبيب, ولا آخر دورة شهرية، وعلاقة الدم بالدواء أو بأيام الدورة.

وأيضا لفت انتباهي بأن طولك هو فقط 120 سم, وهذا رقم يعتبر غير طبيعي في الإناث البالغات, فهل تعانين من أي مشكلة صحية؟ أم أن هنالك خطأ في كتابة الرقم؟ إن توضيح المعلومات السابقة وغيرها -إن توفر- سيساعد في معرفة إن كان هنالك مشكلة ما، يجب التداخل مبكرا لحلها أم لا.

على كل حال: أحب أن أوضح لك بأن فترة 3 أشهر, تعتبر فترة غير كافية للقول بوجود تأخر في الحمل, لأن نسبة حدوث الحمل في كل شهر, هي نسبة لا تتجاوز 20٪ وسطيا, وهذا في أحسن الأحوال, أي عندما يكون كلا الزوجين سليما, لكن هذه النسبة هي نسبة تراكمية, أي أنها تزداد شهرا بعد شهر, لتصل إلى 85٪ تقريبا بعد مرور سنة على الزواج, لذلك فإننا ننصح بالانتظار سنة قبل البدء بأي تداخلات أو استقصاءات مكلفة ومجهدة, من أجل الاستفاد من تلك النسبة العالية, لأن الحمل بشكل طبيعي يبقى هو الأفضل للأم وللجنين.

نسأل الله عز وجل أن يمن عليك بثوب الصحة والعافية دائما, وأن يرزقك بما تقر به عينك عما قريب.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً