الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما نوع الحبة التي ظهرت تحت العانة وسببت انتفاخاً؟
رقم الإستشارة: 2307015

61247 0 494

السؤال

السلام عليكم..

أنا فتاة في 25 من عمري، غير متزوجة، أعاني منذ سنة من ظهور حبة في منطقة العانة تحت الجلد، ومكانها تحديدا فوق البظر على الجهة اليمنى.

في بداية ظهورها كنت أحس بها، وكانت تسبب ألما خفيفا أشعر به عند الضغط عليها، ويزداد ألمها قليلا في فترة الدورة الشهرية، وكانت كأي حبة تحت الجلد ذات ألم، وأصبحت الدورة غزيرة في الأشهر الثلاثة الأولى من ظهورها، مع ألم طفيف عند التبول أيضا، ولكن هذا الحال لم يستمر لدي، فبعد ثلاثة شهور تقريبا عاد كل شيء لطبيعته، وخفت غزارة الدورة، وكذلك ألم التبول، وحاليا لا أشعر بها وكأنها غير موجودة في جسمي، ولكنها ما زالت موجودة، وخلال هذين الشهرين لاحظت أنها سببت لدي انتفاخا في منطقة العانة دون أي ألم، كما أن شكلها في الأول عند ظهورها كان لها نوع من البروز الداخلي، أما حالياً فيصعب تحسسها.

أرجو إفادتي بنوع هذه الحبة، فقد دخلت في السنة الثانية ولكن دون أية أعراض سوى انتفاخ الجسم فوقها قليلا.

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ ميمي حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:


أتفهم خوفك وقلقك -يا ابنتي- بشأن ما تشعرين به من تورم، ولكن في البداية أحب أن أطمئنك بأن كل الصفات التي ذكرتها لهذا التورم أو الحبة، وتغير حجمها وشكلها وطبيعتها، تدل على أنها كتلة سليمة -إن شاء الله تعالى-، وليست كتلة خبيثة.

والاحتمالات الممكنة للتشخيص متعددة، ولكن أكثرها شيوعا في مثل عمرك هو:

1- أن تكون الكتلة عبارة عن غدة دهنية أو عرقية تلتهب بين الحين والآخر، فتتضخم ثم تشفى عفويا، ولكن بشكل جزئي، فتتليف ويصغر حجمها.

2- وهنالك احتمال لأن تكون ناتجة عن التهاب غدة نسميها (بغدة سكين) وهذه الغدة تتوضع على جانبي فتحة البول قريبا من البظر.

3- وهنالك احتمال لأن تكون عبارة عن كتلة متقرنة نشأت بسبب انطمار بعض خلايا جلد المنطقة، تحت هذا الجلد أي في الأدمة، ثم تكاثرت وشكلت كتلة، وقد تلتهب أيضا وتتضخم.

كل ما سبق هو مجرد احتمالات، فالتشخيص النهائي لا يتم إلا بعد فحص المنطقة وفحص هذه الكتلة، لكن إذا لم تتمكني من مراجعة الطبيبة المختصة الآن فيمكنك تجربة العلاج بالطريقة التالية:

1- تناول حبوب تسمى (أوغمنتين) عيار -1- غرام، حبة صباحا وحبة مساء لمدة أسبوع.

2- استخدام نوعين من الكريم على منطقة الحبة وما حولها، الأول يسمى: (بيتنوفيت)، والثاني (كيناكومب)، يدهن مرتين من كل نوع في اليوم، أي أن مجموع مرات الدهن سيكون أربع مرات، وذلك لمدة أسبوع.

إذا صغرت الكتلة بالحجم أو إذا اختفت فهذا هو المطلوب، أما إذا بقيت كما هي، أو كبرت بالحجم –لا قدر الله-، فهنا يصبح من الضروري جدا مراجعة الطبيبة لعمل الفحص، فقد يلزم تفريغها أو استئصالها، وسيكون الأمر سهلا جدا -بإذن الله تعالى-، ويمكن عمله في العيادة، وتحت التخدير الموضعي فقط.

نسأل الله عز وجل أن يديم عليك ثوب الصحة والعافية دائما.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • ليبيا فاطمة

    نفس لي أعراض أختي لكن ملمسها فيها مادة

  • السودان حليمة محمد

    ما شاء الله عظم الله اجركم

  • مجهول بشرى

    أن مثل حالتك ولاكن كانت في الأول حب واحدة والآن اثنتان

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً