هل هناك أدوية لإيقاف الشيب المبكر؟
رقم الإستشارة: 2309535

8740 0 281

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هل هناك أدوية لإيقاف الشيب المبكر مثل فيتامين ب، أو إعادة اللون إليه مرة أخرى؟ وإذا كان هناك أدوية، فما هي الجرعة المناسبة؟ وهل لها أعراض جانبية أم لا؟

وسؤال آخر: ما هو الحل في الصلع الوراثي، وتساقط الشعر؟ وما هي الجرعة المناسبة أيضًا؟

شاكرين حسن تعاونكم، وجعله الله في ميزان حسناتكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمود حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

بالنسبة لظهور الشعر الأبيض أو الشيب، فهو ينتج عن توقف أو ضعف النشاط الصبغي في الشعر مع التقدم بالسن، ومن المتوقع أن يجد الشخص البالغ بعض الشعر الأبيض بالرأس في الثلاثينات من عمره، ويتأخر ظهور الشيب في الأشخاص ذوي البشرة السمراء إلى الأربعينات، وإذا ظهر الشعر الأبيض قبل ذلك فهذا ما يعرف بالشيب المبكر.

وفي أغلب الأحوال لا يوجد سبب محدد لذلك، ولكن بشكل نادر يمكن لبعض الأسباب أو الأمراض العضوية أن تؤدي إلى ظهور الشعر الأبيض، مثل: نقص فيتامين (ب 12)، أو بعض أمراض الغدة النخامية، أو الدرقية، وإذا كان الشيب في حالتك مرتبطا بنقص فيتامين (ب 12) فإنه سوف يتحسن بعد علاج تلك المشكلة، ولا مانع من مراجعة الطبيب لتوقيع الكشف الطبي للتأكد من عدم وجود شكاوى، أو شواهد لإصابتكم بتلك المشكلات، وكذلك إجراء الفحوصات الطبية اللازمة.

لا يوجد علاج طبي فعال لعلاج هذه المشكلة، ويكون إخفاء الشعر الأبيض باستخدام الصبغات الدائمة التي تحتوي على نسبة قليلة من الأمونيا على فترات متباعدة هي الطريقة المتبعة في أغلب الأحوال، ويمكن تجربة الحناء الطبيعية أو الصبغات الخالية من الأمونيا، واستخدامها إذا كانت النتيجة مرضية بالنسبة لك.

بالنسبة لتساقط الشعر بصفة عامة، يجب التأكد من توافر العوامل المثالية التي تجعل الشعر ينمو في أفضل صورة بالنسبة لكل شخص، والتأكد من عدم إصابتك بأي مشكلات صحية أو أمراض تؤثر على نمو الشعر بشكل مثالي، مثل: الأمراض المزمنة، وأمراض الغدة الدرقية، والحميات الغذائية غير الصحية، ونقص تناول البروتين في الوجبات، ونقص الحديد، أو نقص عدد كرات الدم الحمراء، والأنيميا، وتناول بعض الأدوية، والتوتر والقلق وغيرها من الأمور الأخرى، وفي ذلك الإطار يجب مراجعة طبيب أمراض جلدية لإجراء ذلك التقييم وعمل ما يلزم لتدارك تلك الأمور أن وجدت.

بالإضافة إلى ذلك يجب الاهتمام بالتغذية الصحية (لا بد أن تحتوى على كمية مناسبة من البروتينات الحيوانية والفيتامينات والمعادن)، وشرب كمية كافية من الماء يوميًا، والاهتمام بممارسة الرياضة؛ لتنشيط الدورة الدموية لبويصلات الشعر، وتجنب التوتر والقلق، وأخذ قسط كافٍ من النوم يوميًا.

أما إذا كان هناك فراغات بالشعر وتعاني من الصلع الوراثي، فيجب أن تعلم أن مشكلة الصلع الوراثي مشكلة ممتدة، وتتطور إلى الأسوأ مع الوقت؛ ولذك يجب العلاج مبكرًا قدر المستطاع قبل فقد الشعر؛ العلاج الأمثل لعلاج الصلع الوراثي هو مستحضر (المينوكسيديل) بتركيز 5% بالنسبة للرجال، ويجب استعماله بالجرعة السليمة، بمعدل 6 بخات مرتين يومياً على فروة الرأس، وهي جافة، والتأكد من تلامس المستحضر مع فروة الرأس؛ حتى لا يضيع على الشعر؛ يستخدم (المينوكسيدل) لفترات طويلة، وربما بشكل مستمر، ويجب اعتباره من الروتين اليومي للشخص مثل غسل الأسنان وما شابه ذلك، وهذا العقار مصرح له بالتداول، ويباع في الصيدليات بدون وصفة طبية، ولا يُنصح بتقليل الجرعة حتى يتم الحفاظ على النتيجة، ولا تتطور إلى الأسوأ.

وفقك الله، وحفظك من كل سوء.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً