الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لدى والدتي ألم في أسفل الظهر مع حرارة.. ما تشخيصكم؟
رقم الإستشارة: 2314799

1491 0 125

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لدى والدتي ألم في أسفل الظهر من الجهة اليمنى، ويمتد الألم مع حرارة إلى منطقة أعلى البطن الأيمن (اليد اليمنى)، ويبدأ الألم بالظهور وقت الليل عند النوم، مع العلم أنها تنام على الجهة اليمنى دائماً، وتستيقظ من النوم من شدة الألم وتقوم بالحركة قليلاً لكي يخف الألم، وقد عانت في رمضان الماضي من حرقان البول الشديد، وهي تعاني من دوالي الساقين، والقولون الهضمي، وعمر والدتي 43 سنة.

أتمنى منكم المساعدة، وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

لم تذكر إن كانت والدتك قد راجعت الطبيب، وإن كان قد أجري لها أي تحاليل أو صور شعاعية، وماذا أظهر الفحص الطبي؟ لأن القصة المرضية، وذكر الأعراض قد لا يكفيان في بعض الأحيان للوصول للتشخيص الدقيق، فهذه الأعراض يمكن أن تكون بسبب المرارة؛ فآلام حصوات المرارة تحصل في مثل هذا السن، ويمكن أن تسبب آلاما في أعلى البطن والظهر، وأحيانا الكتف في نفس المكان، وتزداد الأعراض مع تناول بعض الأطعمة الدسمة.

من ناحية أخرى فإن آلام الكلية عادة ما تكون في الخاصرة، ويمكن أن ينزل الألم إلى منطقة البطن السفلى، وليس العليا ويكون هناك أعراض بولية من حرقة أو دم في البول، وزيادة عدد مرات التبول، وأنت لم تذكر أن هناك أي أعراض بولية عندها الآن، ولكن كان هناك التهابا في البول سابقا.

ويمكن للقولون العصبي أن يسبب ألما في أي منطقة من البطن إلا أنه لا يكون في الليل، ولا يوقظ الإنسان من النوم.

الشيء الآخر والذي يمكن أن يسبب الأعراض عند الوالدة هو أن يكون هناك مشكلة في العمود الفقري؛ لأن الآلام التي يشعر بها المريض مثل الحرقة على الجلد ويكون في نفس الطرف من آلام الظهر تشير عادة إلى مشكلة في الأعصاب الخارجة من العمود الفقري، ومنها أن يكون السبب هو ما يسمى بالآلام العصبية التي تأتي بعد الحزام الناري، فقد يبقى المريض يعاني من آلام حارقة على مسار الطفح الجلدي، ومن الأسباب أن يكون هناك ضغط على أحد جذور الأعصاب في أعلى المنطقة القطنية اليمنى، وهذا الألم عادة ما يزيد عند النوم أو الانحناء للطرف اليمين، وتخف إذا انحنى الإنسان نحو اليسار.

لذا فإن أمكن عرضها على طبيب مختص بالعظام ليجري لها صورة شعاعية للظهر، وإن لزم يمكن أن يجري لها صورة شعاعية بالرنين المغناطيسي.

نرجو من الله لها الشفاء والمعافاة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً