الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يمكن أن يستعيد شعري كثافته وطبيعته السابقة بعد العلاج؟
رقم الإستشارة: 2319072

3351 0 172

السؤال

السلام عليكم..

قبل فترة كنت أضع قبل النوم كريم حمام الزيت أو زيت زيتون، وأغسله إذا قمت، ولكن بعدها ظهرت حبوب في فروة رأسي منتشرة، كما لاحظت أن المكان الذي تكثر بِه الحبوب يكون الشعر فيها خفيفا، فهل سبب ذلك وجود الحبوب؟ وهل سيعود الشعر بكثافته بعد العلاج؟ وهل يضر إذا قمت بحك الحبوب؟ فأنا أحكها لدرجة خروج الدم منها.

الآن خفّت عن السابق، وبقي برأسي 4 إلى 5 حبات، لكن المشكلة هي أنه عندما تذهب حبة تأتي أخرى، وأنا أخاف من تساقط شعري بسببها، فذهبت للدكتور، وأعطاني علاجات، واستعملتها، والآن خفت الحبوب، فهل سيعود شعري لكثافته وطبيعته أم لا؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الحبوب البكتيرية البسيطة المذكورة ليست من الأسباب المتعارف عليها لتساقط الشعر، فلا تقلق، وهناك أنواع محددة من الحبوب والالتهابات الشديدة التي تصيب بويصلات الشعر بفروة الرأس، وتسبب ضمورا في بصيلات الشعر والجلد، وفقدانا للشعر بشكل كامل في الأماكن المصابة، ولا أتصور أن تلك هي المشكلة التي تعاني منها، ونحمد الله على شفائك من الحبوب المذكورة.

أما بالنسبة لخفة الشعر وقلة كثافته: فأنصح بزيارة طبيب أمراض جلدية؛ لفحص الشعر وتقييم صحتك العامة، وخلوك من أية مشكلات أو أمراض تؤدي إلى تساقط الشعر بطوله وجذوره، ولطلب الفحوصات والإجراءات اللازمة.

وفي العادة يقف التساقط بعد علاج سبب حدوثه بثلاثة إلى ستة أشهر، ويمكن استعمال بعض محفزات نمو الشعر أو الفيتامينات والمكملات الغذائية لفترة زمنية محددة؛ للمساعدة في عودة الأمور إلى سابق عهدها.

أما إذا كان هناك صلع وراثي، فعادة لا يكون مصحوبًا بتساقط ملحوظ في الشعر, وإنما يكون مصحوبًا بحدوث فراغات في فروة الرأس, بالإضافة إلى صغر أو ضمور في الشعر في هذه الأماكن, ويمكن التعرف على ذلك من خلال فحص الشعر إكلينيكيًا بواسطة الطبيب، أو باستخدام بعض الأجهزة المساعدة، مثل الـ (Dermoscope).

ويمكنك مراجعة الطبيب؛ للتأكد من التشخيص وبدء العلاج المناسب مبكرًا إذا كانت هناك أي مظاهر للصلع الوراثي.

وفقك الله وحفظك من كل سوء.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً