أجهضت وأعاني من نزول الدم في الحمل الجديد أفيدوني - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أجهضت وأعاني من نزول الدم في الحمل الجديد، أفيدوني؟
رقم الإستشارة: 2319233

2274 0 167

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

في البداية: أود شكر القائمين على هذا الموقع من أطباء وغيرهم، وأدعو الله أن يجعله في ميزان حسناتكم.

متزوجة منذ سبعة أشهر، وحملت بعد شهر من الزواج، ولم يكتب الله تمام الحمل، فأجهضت في الأسبوع الخامس، ثم أجلت الحمل لمدة شهرين، ثم حملت حملا كيميائيا، واليوم أنا حامل من جديد، وفي بداية الأسبوع السادس، مشكلتي هي نزول قطرات من الدم بشكل مستمر منذ ثمانية أيام، قطرات قليلة وتنزل في فترات متباعدة على شكل إفرازات بنية أو وردية وأحيانا حمراء، علما أنني أتناول الدوفاستون مرتين يوميا، وأصبحت الآن أتناوله ثلاث مرات؛ لأن الطبيبة أخبرتني بتناوله في حال حدوث حمل.

أتناول الدوفاستون نظرا لإجهاضي السابق، لا أشعر بالمغص إلا وقت الاستيقاظ من النوم، ويستمر لمدة خمس دقائق أو أقل، وأحيانا يأتي في وسط اليوم ولكنه سرعان ما يذهب، وأشعر بألم في ظهري في العظام، وأتعب من أقل مجهود، أسئلتي لكم هي: ما تفسير هذا الدم الذي أعانيه، وهل هو طبيعي؟ وهل المغص وآلام الظهر طبيعية؟ ماذا يجب أن أفعل في مشكلتي؟

أجريت تحليل وصورة دم، وكانت نتيجة صفائح الدم: 204 thousands/cmm، هل هذه النسبة تؤدي إلى سيولة الدم، وتغنيني عن تناول الأسبرين؟ فأنا لا أتناوله حاليا، وهل يمكن للسيولة أن تسبب نزيف الحمل، وكيف يمكنني معالجتها؟

آسفه لأني أطلت كثيرا في الأسئلة، وأشكركم مرة ثانية جزيل الشكر على هذا الموقع الرائع.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ مريم حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

تتعرض كثير من النساء للنزف المهبلي أثناء الأسابيع الأولى من الحمل، ويحصل النزف في بداية الحمل غالبا؛ نتيجة انغراس المشيمة في الرحم، وقد يزيد الجماع من النزف، وهذه الحالة ﻻ تشكل خطورة على الأم والجنين، وهناك نزف بسبب الإجهاض المهدد، ويترافق مع ألم شديد في البطن والظهر.

أختي: أنت كما ذكرت لديك آلاﻻم خفيفة ومتباعدة خلال النهار، وتمشيح خفيف بالدم، وهذه اﻵﻻم الخفيفة، والنزف الخفيف، والشعور بالتعب أعراض شائعة الحدوث في بداية الحمل، وﻻ داعي للقلق، استمري باستعمال الدوفاستونن وعليك بتجنب التعب والإجهاد، وكذلك الراحة من الجماع، خاصة وأن لديك سوابق إجهاض، وفي حالة الإجهاض المتكرر لأكثر من مرتين تبين حديثا أن أحد أسباب الإجهاض المتكرر حدوث خثرات دموية مجهرية في أوعية المشيمة، والتي تؤدي إلى انسدادها، وحدوث الإجهاض، لذلك أنصحك باستخدام الأسبيرين 100ملغ، حبة يوميا، وعليك متابعة الحمل بالسونار لمراقبة نمو الجنين بشكل جيد.

أختي: بالنسبة للصفيحات الدموية فالتعداد الطبيعي يتراوح بين 150 و 450 الف في المليمتر مربع، والتعداد لديك طبيعي، لذا ﻻ يوجد لديك مشكلة -إن شاء الله-.

شفاك الله وعافاك أختي الفاضلة، ورزقك الذرية الصالحة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: