أعاني من التهاب الجيوب الأنفية واللوزتين المستمر ما العلاج الأمثل - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من التهاب الجيوب الأنفية واللوزتين المستمر، ما العلاج الأمثل؟
رقم الإستشارة: 2326377

2643 0 118

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أعاني من التهاب الجيوب الأنفية والحلق بشكل مزمن، تم تشخيص حالتي بالتهاب الفك الصدغي، وأشتكي من فطريات الفم والحلق أو البلعوم، مع وجود حرقة، وبعد زيارتي إلى الطبيب تبين بأنني أعاني من التهاب لوزات اللسان، علما أنني استأصلت اللوزتين، وأعاني من التهاب القولون، وقرحة المعدة والارتجاع منذ سنوات، في الوقت الحالي لدي نزلة برد. لا أحتاج إلى وصف حالتي، وجهي وحلقي، أتمنى إفادتي، فقد مللت العلاجات، وأثرت على مناعة جسمي.

وشكرا لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ حسن حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

بحسب وصفك فقد تم لديك تشخيص التهاب بلعوم ولوزتين لسانيتين، بالإضافة لالتهاب الجيوب الفكية، كما لديك اضطرابات هضمية وحموضة راجعة عبر المريء للبلعوم.

قد تكون الحموضة الراجعة هي السبب في التهاب البلعوم المزمن لديك، حيث أن عامل التخريش الموضعي لهذا الحمض يسب التهاب مزمن في المنطقة, لذا عليك بالتركيز مبدئيا على علاج هذه الحموضة، ومنع رجوعها للمريء فالبلعوم، لدى اختصاصي الأمراض الهضمية.

بكل الأحوال، لا بد من الفحص المباشر للبلعوم بكافة أقسامه، بالفحص المباشر، وبالتنظير التلفزيوني في العيادة، مع أخذ مسحات بلعومية للفحص الجرثومي المخبري، مع فحص التحسس للمضادات الحيوية لاختيار المضاد الحيوي المناسب في حال كان التهاب البلعوم واللوزتين اللسانيتين جرثوميا، وفي بعض الأحيان قد يلزم استئصال هاتين اللوزتين أو التخثير بأجهزة خاصة، ( RADIOFREQUENCY ).

وأما الجيوب الأنفية فلا بد من إجراء الاستقصاءات الشعاعية بالتصوير الطبقي المحوري، وذلك لفحص فتحات هذه الجيوب على داخل الأنف، والتأكد من أنها سالكة، ولا يوجد ما يضغط عليها، ويمنع تصريف المخاط المفرز فيها إلى داخل الأنف, حيث أن هذا الضغط على فتحات الجيوب الأنفية يسبب تراكم المفرزات داخل الجيوب الأنفية، وبالتالي تتحول إلى مفرزات التهابية تسبب التهاب الجيوب، يمكن في حال الحساسية الأنفية والتي تسبب تضيق في فتحات الجيوب الأنفية استخدام بخاخات الكورتيزون الأنفية الموضعية، مثل: فليكسوناز, أفاميس, رينوكورت، تحت الإشراف الطبي, وأما حالات البوليبات الأنفية والزوائد، أو انحراف الحاجز الأنفي، فقد يلزم الجراحة لإصلاح هذه الاضطرابات.

مع أطيب التمنيات بدوام الصحة والعافية من الله تعالى.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: