الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من الكتمة وضيق التنفس والنغزات وخدر اليد اليسرى، ساعدوني
رقم الإستشارة: 2331105

7048 0 153

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شكرا لكم على مجهوداتكم، وجزاكم الله خيرا.

دكتوري: عمري 21 سنة، منذ خمسة أيام وأنا أعاني من ضيق التنفس والكتمة، أشعر بأنني لا أقدر على إدخال الأوكسجين بالقدر الكافي إلى صدري، بالإضافة إلى الوخزات والتي لا أعرف مصدرها الصدر أم القلب، وهي غير مستمرة، تأتي وتختفي عدة مرات يوميا.

منذ ثلاثة أيام شعرت بألم في يدي اليسرى، شيء يشبه الخدر أو التنميل والثقل، ذهبت إلى الممارس العام، وبعد فحصي بالسماعة فقط رجح السبب إلى التوتر والعصبية، لم أقتنع بفحصه وكلامه، ووصف دواء اسمه مانيف 300 ميليغرام، استخدمت الدواء ولم أحس بأي تحسن، أخشى أن تكون الأعراض بوادر للأزمة القلبية أو الذبحة الصدرية، مع العلم أنني لا أدخن، ولا أمارس الرياضة، وطالبة في السنة الأخيرة بالجامعة.

شكرا جزيلا، والله يسعدكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Maha حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن الأعراض الواردة في الاستشارة يمكن أن تشير لحالة حساسية في الصدر، مما يسبب هذا الشعور بضيق النفس وصعوبة التنفس، وهذه الحالة عادة لا تدعو للقلق، ويمكن أن تتحسن بأدوية الحساسية البسيطة, وقد يحتاج الأمر أحيانا إلى استعمال بعض الأدوية الخاصة للصدر, كما يمكن أن تكون هذه الحالة بسبب التفكير الزائد والقلق، باعتبار أن هذه السنة هي السنة الدراسية الأخيرة في الجامعة.

وللاطمئنان: يمكنك المتابعة مع طبيب مختص بالأمراض الباطنية، وإجراء دراسة طبية موسعة ليتم التأكد من سلامتك -بإذن الله-.

ونرجو لك من الله دوام الصحة والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً