الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أستخدم منشطات حمل وأشعر بآلام في الجهة اليسرى، فهل حصل الحمل؟
رقم الإستشارة: 2331198

5483 0 112

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله.

تناولت حبوبا منشطة للحمل، ولمدة 5 أيام، وبعد الانتهاء من الدورة الشهرية بيومين أو ثلاثة سافر زوجي، وأعاني من آلام ومغص في الجهة اليسرى، هل ممكن أن يكون حدث الحمل؟ علماً أن الدورة كانت بمواعيد 15/1/2017 وانتهت يوم 20/1/2017.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ داليا حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

يجب تناول الحبوب المنشطة للمبايض في ظروف مواتية، وأهمها تواجد الزوج، والحرص على الجماع في الفترة المتوقعة للتبويض، وهي في الغالب في منتصف الشهر، أو بعد 10 أيام تقريبا من الغسل، ولا يحدث تبويض بعد ثلاثة أيام من الدورة، ولذلك لم يحدث حمل، ولم يتم الاستفادة من تنشيط المبيض في هذه المرة.

ولا مانع في الشهور الثلاثة القادمة، أثناء سفر الزوج، من تناول حبوب منع الحمل ياسمين أو كليمن؛ لعلاج الأكياس الوظيفية المحتملة، والتي تؤدي إلى ألم ومغص في جانبي البطن، مع تناول مقويات للدم تحتوي على الحديد وعلى فوليك أسيد، والعمل على إنقاص الوزن في حال زيادته، وإعادة فحص هرمون الحليب؛ لأن استمرار ارتفاعه يؤدي إلى ضعف التبويض، مع ضرورة الفحص النسائي؛ للاطمئنان على عدم وجود التهاب في الفرج، أو قرحة في عنق الرحم، ثم متابعة التبويض بالسونار في الشهر المتوقع عودة الزوج من السفر فيه، وفي حالة عدم وجود بويضات مناسبة يمكن معاودة تناول منشطات المبايض، ولكن في حضور الزوج، وانتظام الجماع، ويتم ذلك من خلال المتابعة مع الطبيبة المعالجة، والاستفادة من نصائحها.

حفظك الله من كل مكروه وسوء، ووفقك لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً