الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تصبغات الوجه هل لها علاقة بالبهاق؟
رقم الإستشارة: 2335350

3455 0 146

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أشكر جميع القائمين على الموقع.

أعاني من التصبغات السمراء في وجهي من الجهة اليسرى، علما أن بشرتي بيضاء قريبة إلى الاسمرار، وكنت أستخدم كريم بيدورما للتبييض، وتوقفت عنه منذ سنة، وبعد فترة ظهرت بقعة بيضاء، ظننت أنه بهاق، وذهبت إلى أكثر من طبيب، والكل نفى ذلك، وأحد الأطباء فحصني سريريا، وشخص حالتي بالإكزيما، وصرف لي فيتكسين وبروتبيك 0.03، ولما قرأت عن العلاج علمت أنه لمرض البهاق.

راجعت طبيبة، فصرفت لي فيتامينات سيفن سيفز ومرهم فيتكسين، وطبيب آخر صرف لي صابونا للوجه وكريما لتوحيد لون الوجه.

تعبت من الوسوسة، علماً أني عملت تحاليل مرتين وكنت سليماً، فهل أنا سليم؟ أرجو التوضيح، وهل الفيتكسين ومرهم بروتبيك يستخدم لأمراض أخرى؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أتصور أن مشكلة التغير في لون الجلد لها علاقة بالتعرض للشمس، وذلك لوجود اسمرار بالجهة اليسري من الوجه، وهو الجانب الذي ربما يكون معرضا أكثر للشمس عند قيادة السيارة؛ وكذلك البقع البيضاء غير الناصعة ربما نوع من الأمراض الجلدية يسمى بالنخالة البيضاء، وقد يصنف كنوع من الأكزيما البسيطة، وهو يصيب الأجزاء المعرضة للشمس في الوجه، وبالأخص الخدود.

والعلاج الأساسي لك يكون بتجنب التعرض لأشعة الشمس المباشرة قدر المستطاع، واستعمال واق من الشمس مناسب لبشرتك قبل الخروج صباحا يومياً، وبالأخص في الأيام المتوقع التعرض فيها للشمس لفترات طويلة، ويمكن إعادة استخدامه كل ساعتين في تلك الظروف.

ولا أتصور من الوصف المذكور أنك تعاني من البهاق، وذلك رأي الأطباء الذين زرتهم؛ فلا تقلق.

الفيتكس ليس علاجا طبيا، وإنما مستحضر مساعد يستخدم في علاج البهاق ونقص الصبغة، والبروتوبيك يستخدم في الأساس لعلاج الأكزيما، وبعض حالات البهاق، وبعض المشكلات الجلدية الأخرى.

وفقك الله، وحفظك من كل سوء.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: