أريد ممارسة الرياضة ولكني أتعب وأشعر بهبوط.. ما الحل - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أريد ممارسة الرياضة ولكني أتعب وأشعر بهبوط.. ما الحل؟
رقم الإستشارة: 2336142

2927 0 84

السؤال

السلام عليكم

أنا أتناول دواء نفساني، ونصحني الطبيب بأن أمارس الرياضة، ولكن سرعان ما أتعب من أول دقيقتين، وتتسارع ضربات القلب، وأشعر بهبوط حاد، فما العلاج؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد محمود حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الرياضة مهمة جدًّا للاسترخاء، خاصة رياضة المشي، المشي لمدة نصف ساعة يوميًا، المشي العادي، وحتى لمدة خمس دقائق أو عشر دقائق بسرعة، هذا كاف للاسترخاء وإزالة التوتر، ولا أدري ما نوع الرياضة التي تمارسها، هل هي رياضة عنيفة أم هي فقط رياضة المشي؟ إذا كانت رياضة عنيفة، فعليك بأن تمشي فقط؛ لأن المشي لا يُسبب زيادة في ضربات القلب أو الهبوط، إنما يُسبب ذلك الرياضة الشديدة أو الجري، هذا من ناحية.

من ناحية أخرى: نعم هناك أدوية نفسية قد تُسبب انخفاضًا في ضغط الدم وفتورا واسترخاءً في الجسم، فيجب معرفة الأدوية التي تتعاطاها، وهل هي من هذه النوعية أم لا.

فإذًا عليك مقابلة الطبيب الذي صرف لك هذه الأدوية وأن تشرح له الأمر، وأنا على يقين إمَّا أن ينصحك بتغيير نوع الرياضة التي تمارسها، أو يقوم بتبديل الحبوب، أو حتى تغيير موعد أخذها؛ لأن تغيير موعد أخذ الدواء يُساعد أيضًا على تقليل الآثار الجانبية الناتجة من هذه الحبوب أحيانًا.

وفقك الله وسدد خطاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً