أمي تعاني من خشونة في الركبة اليمنى فهل يفيدها أكل الكوارع - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أمي تعاني من خشونة في الركبة اليمنى، فهل يفيدها أكل الكوارع؟
رقم الإستشارة: 2337561

6809 0 124

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أمي عمرها ٥٤ سنة، تعاني من خشونة في الركبة اليمنى، عملت أشعة وقال لها الطبيب: لديك خشونة من الدرجة الثالثة!

أود أن أسأل: هل أكل الكوارع له فائدة علاجية، وهل يرمم الغضاريف المتآكلة ويحسنها؟

شكرا لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ omar حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

شكرا على تواصلك مع الشبكة الإسلامية.

بالنسبة للخشونة، فهي شائعة جدا، وخاصة إن كانت الوالدة بدينة؛ ولذا فإن أهم شيء يتم نصح المريض الذي يعاني من الخشونة هو تنزيل الوزن، فهذا يمنع من تطور الاحتكاك، ويخفف الألم بشكل أكبر مما هو متوقع من تنزيل عدد من الكيلوات.

ومن ناحية أخرى، ينصح بالمشي، وإجراء تمارين لتقوية العضلات الأمامية للفخذ، وهذه تتم في البداية بإشراف المعالجة الطبيعية، ثم تجريها بنفسها يوميا وباستمرار؛ لأنها تساعد على سهولة القيام من وضعية الجلوس، والمشي مهم إن لم يكن هناك آلام مع المشي، أما إن كان هناك آلام فينصح المريض بالتوقف عند حدوث الألم.

أما عن موضوع الكوارع، فلا بد وأن الوالدة تأكلها بانتظام، ومع ذلك حصل معها الخشونة والاحتكاك، وكذلك الكثير ممن تعرفهم من الأقارب، فالكوراع مثل كل الطعام الذي نتناوله، لا يبقى كما هو، وإنما يتم هضمه في الجهاز الهضمي، وبعضه يتم التخلص منه عن طريق الفضلات في البراز.

هناك بعض الدرسات أن مستخلص الغضروف من بعض القشريات قد يكون له تأثير إيجابي على الغضروف، إلا أن مثل هذه الدراسات تحتاج للإثبات على عدد كبير من المرضى، ولعدة سنوات، وعلى كل حال فالوالدة ستستمر على تناول الكوارع.

بارك الله لك في الوالدة، ونرجو من الله أن يشفيها ويعافيها.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً