أعمل ساعات طويلة.. فهل هناك مشكلة من ممارسة الرياضة - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعمل ساعات طويلة.. فهل هناك مشكلة من ممارسة الرياضة؟
رقم الإستشارة: 2338143

1410 0 95

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
احترامي وتحياتي لحضراتكم، متمنيا من الله سبحانه وتعالى أن يكون هذا الموقع هداية للأمة العربية والإسلامية بأسرها.

أملك من العمر 33 عاما، ومشكلتي تكمن في الرياضة واللياقة، فطولي 178سم، ووزني 75 كيلو، لكني دائما ما أجد نفسي في حيرة شديدة لعدة أسباب سأذكرها فيما يلي:

أعمل لساعات طويلة يوميا، فأخرج من منزلي في الساعة السابعة صباحا، ولا أعود قبل السابعة مساء، وقد بدأت لأول مرة في ممارسة التمارين الرياضية لثلاث مرات أسبوعيا كتمارين الضغط والسويدي، وما شابه ذلك، وذلك منذ حوالي ثلاثة أسابيع، مع ممارسة لعبة كرة القدم مرة واحدة أسبوعيا، مع العلم أني أمارس تلك الرياضة (كرة القدم ) منذ أربع سنوات.

وسؤالي هنا: كوني أعمل كل تلك الساعات، هل هناك مشكلة في ممارسة التمارين الرياضية؟ وهل ذلك يسبب الإرهاق أو مشاكل في الجسد بشكل عام؟ وهل وزني مثالي أم لا؟ وإذا كان مثاليا فهل أنا في غنى عن تلك التمارين أم أنني في احتياج إليها رغم عملي كل تلك الساعات؟

وأخيرا: أحب أن أنوه سيادتكم أني أعاني الوسواس القهري منذ فترة ليست بالقليلة؛ مما يجعلني أفكر كثيرا في كل التفاصيل كبيرة كانت أو صغيرة، وخاصة فيما يتعلق بهذه التمارين، وخوفي من تأثيرها سلبيا؛ مما جعلني بعيدا عن تركيزي بانشغالي الدائم بالتفكير في مثل تلك الأمور.

أتمنى الإجابة في أقرب وقت، وجعلها الله في ميزان حسناتكم بإذن الله.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

على العكس تماما ممارسة بعض التمارين الرياضة مثل تمارين الضغط والسويدي أمر جيد للغاية؛ لأنه يحسن اللياقة البدنية ويساعد في ضبط الوزن، ويعيد النشاط والحيوية للجسم، ويقوي القلب، ويحرك العضلات، ويمكنك ممارسة تلك التمارين في أي وقت، وعند توفر وقت ولو كان في حدود 10 إلى 20 دقيقة أثناء العمل، وفي مكتبك فلا بأس من ذلك؛ لأنك بذلك تعمل على نشاط العضلات الساكنة طوال ساعات العمل الطويلة وتعيد لذهنك نشاطه وحيوته فلا بأس في ذلك.

والمهم أن تكون ثقافة الرياضة والمشي هي الحاضرة مع ممارستها كلما أتيحت الفرصة لذلك، ووزنك مثالي، ومعدل كتلة جسمك مثالية، وتساوي 23 تقريبا، والمعدل المثالي لكتلة الجسم ما بين 19 إلى 25، ولذلك يجب الحرص على ممارسة المزيد من الرياضة، وممارسة كرة القدم كل أسبوع؛ لأنها رياضة جماعية تجمع بين الرياضة والألفة والمحبة بين الأصدقاء، وتبعدك من محيط الوساوس، وتساعد الرياضة عموما على ضبط الحالة المزاجية والنفسية، ويمكنك الاستعانة بطبيب نفسي لعلاج الوسواس القهري إذا شعرت أن تلك الوساوس قد تؤثر على عملك وحياتك الشخصية.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: