الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من تساقط مفرط للشعر، فما العلاج؟
رقم الإستشارة: 2342604

2582 0 121

السؤال

أعاني من تساقط مفرط للشعر. ذهبت للطبيب وطلب مني مجموعة من التحاليل -الحمد لله- كلها كانت سليمة، ولكن تحليل فيتامين د كان 15.64؛ أخبرني الطبيب أنه سبب تساقط الشعر، ووصف لي حقن ديفارول 200000 وحدة في العضل مرة كل أسبوعين لمدة شهرين، بالإضافة إلى فيتامين د "أقراص 50000" كل أسبوع لمدة شهرين، وأيضًا قرص cald3f يوميا لمدة شهر.

أخبرت الطبيب أنني أكره الحقن، فأخبرني بالاكتفاء بالأقراص وإجراء تحليل فيتامين د بعد شهرين.

فما رأيكم هل هذه الوصفة سليمة؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ ماهر حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

تساقط الشعر بشكل مفرط بشكل يومي بالوصف المذكور، يعني أنك تعاني من مشكلة داخلية لا تجعل الشعر ينمو بشكل مثالي، وبالتالي لا تستكمل دورة حياته بشكل كامل؛ ولذلك يتساقط بطوله بشكل يومي، ويجب التأكد من توافر العوامل المثالية التي تجعل الشعر ينمو في أفضل صورة بالنسبة لكل شخص، والتأكد من عدم إصابتك بأي مشكلات صحية أو أمراض تؤثر على نمو الشعر بشكل مثالي مثل: الأمراض المزمنة، وأمراض الغدة الدرقية، الحميات الغذائية غير الصحية، ونقص تناول البروتين في الوجبات، نقص الحديد، أو نقص عدد كرات الدم الحمراء، والأنيميا، تناول بعض الأدوية، التوتر والقلق وغيرها من الأمور الأخرى، وفي ذلك الإطار يجب تدارك مشكلة فيتامين د التي تعاني منها أو أي مشكلة أخرى مصاحبة، وعلاجها بواسطة أطباء متخصصين لإمكانية تسببها في تساقط الشعر الذي تعاني منه.

نقص فيتامين د لديك ليس شديد جدا، ومن الممكن الاكتفاء بالأقراص الأسبوعية وإعادة الفحص مرة أخرى، ولا أتصور أن ذلك هو السبب الرئيسي للمشكلة التي تعاني منها، وراجع الأسباب التي ذكرتها لك مع طبيبك المعالج.

وفي العادة يتوقف التساقط بعد علاج سبب حدوثه بثلاثة إلى ستة أشهر، ويمكن استعمال بعض محفزات نمو الشعر أو الفيتامينات والمكملات الغذائية لفترة زمنية محددة؛ للمساعدة في عودة الأمور إلى سابق عهدها، مثل: (Phyto, Ecrinal, Ducray) وغيرها.

يجب التأكد كذلك من عدم وجود صلع وراثي، وهو في العادة لا يكون مصحوبا بتساقط ملحوظ في الشعر، وإنما يكون مصحوبا بحدوث فراغات في فروة الرأس، بالإضافة إلى صغر أو ضمور في الشعر في هذه الأماكن إذا كان هناك صلع وراثي، فيجب بدء العلاج المناسب مبكرا.

أتمنى لك التوفيق والسعادة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً