الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من خفة الشعر وألم في الحلق، فما العلاج؟
رقم الإستشارة: 2344110

3865 0 155

السؤال

السلام عليكم

أنا فتاة أبلغ من العمر 19 سنة، أعاني من آلام تحت الحلق الأيمن، علما أنني عملت جراحة لضرس العقل، وزرعت سنا، ولكنني اكتشفت أن هناك تحت الحلق حبة مثل البازلاء، تتحرك وتؤلمني، فأخبرت الطبيب بذلك، فأخبرني أنها جرثومة بالغدد، ووصف لي دواءً لمدة سبعة أيام.

ما زلت أشعر بالألم، كما أعاني من نقص حاد في الحديد، وأعاني من القلق الشديد والتوهم بالأمراض الخطيرة، ودائما أفكر بالأمور السيئة.

خرجت في رحلة سيرا على الأقدام، وكنت أمشي ولم آكل شيئا، فقط شربت المياه، وعندما توقفنا عن السير شعرت بانتفاخ في البطن، وغازات، ورغبة بالتقيء.

كما ألاحظ خفة شعري، بعد أن كان ثقيلاً، فما السبب، وما العلاج؟

أرجو المساعدة.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ karmel حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

فالتهاب الأضراس، وعمل جراحة فيها، وزرع أحد الأسنان، يؤدي إلى التهاب في المكان، والتهاب في الغدد الليمفاوية المرتبطة بتلك المنطقة، والتي تسحب منها رشح الخلايا إلى الدورة الدموية، وأصل الالتهاب يأتي من منطقة الفك والأضراس، ثم ينتقل إلى الغدد الليمفاوية، ونادرا ما يكون أصل الالتهاب في الغدد ذاتها.

وفقر الدم، أو الأنيميا الناشئة عن نقص الحديد أمر متوقع عند الفتيات، بسبب سوء التغذية، أو تناول وجبات غير صحية، وبسبب الدورة الشهرية، خصوصا إذا كانت غزيرة بعض الشيء، ولذلك يجب تعويض نقص الحديد بتناول وجبات صحية تحتوي على البروتين الحيواني، من اللحوم والأسماك والدجاج والبيض والكبدة، وكذلك تحتوي على البروتين النباتي والخضروات والفواكه.

ولا شك أن المشي أمر مطلوب وجيد، ولكن ما زاد عن ساعتين إلى ثلاث ساعات قد يؤدي لبعض الإرهاق، وإلى الشد العضلي، وقد يحدث نوع من هبوط للضغط، مما يؤدي إلى الشعور بالغثيان والقيء والصداع، ولا شيء في ذلك بمعنى أن كل تلك الأعراض، والمواقف المفاجئة هي أمور طارئة تختفي بالراحة والنوم العميق، وتناول وجبات صحية، والمضاد الحيوي حال وجود التهاب وبعض المكسنات.

ويمكنك عمل تحليل صورة دم وتحليل فيتامين د وفيتامين B12 وقياس الضغط لعدة مرات للاطمئنان على ألا يقل الضغط عن 110 / 70، مع تناول الفيتامينات، وشرب المزيد من السوائل، وفي حال وجود بكتيريا في الدم مع ارتفاع كرات الدم البيضاء في التحليل، قد يحتاج الأمر لتناول مضاد حيوي مناسب مع المسكن، ولكن لا خطورة، ولا قلق -إن شاء الله-.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً