أعاني من آلام في البطن وغثيان تعالجت منها ولكنها رجعت! - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من آلام في البطن، وغثيان، تعالجت منها ولكنها رجعت!
رقم الإستشارة: 2344218

5056 0 134

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا شاب، كنت أعاني من آلام ومغص وانتفاخ وغثيان، بعد التشخيص أكد الطبيب وجود جرثومة المعدة، ووصف لي لكلاريثروميسين والاموكسيسيلين ولانسوبارازول، أخذت العلاج وتحسنت جيدا.

الآن وبعد عامين عادت لي الأعراض ذاتها، فأخذت العلاج السابق دون استشارة الطبيب، وتحسنت أيضا، إلا أنني في اليوم السابع من العلاج أصبت بدوخة وفقدان الوعي لثوان، وتعب في كافة بدني، فهل هذا شيء خطير، وهل أوقف الدواء مع شعوري بالتحسن في المعدة والهضم؟ خصوصا أنني أصبحت متعبا وأحس بالإغماء عند الوقوف.

أفيدوني مع الشكر.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد يحيى حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

العلاج الثلاثي يفيد في القضاء على الجرثومة، ولكن كونه يحتوي على نوعين من المضادات الحيوية فإنه يؤدي إلى الغثيان والدوخة، والشعور بالإرهاق والتعب وهبوط الضغط، خصوصا مع الوقوف المفاجىء، ويؤدي إلى الشعور بالدوخة وفقدان الوعي لعدة ثوان أيضا، ويفضل إكمال جرعات العلاج، ثم إعادة فحص الجرثومة بعد شهر من انتهاء العلاج للاطمئنان على عدم عودة تلك الجرثومة.

ولذلك من المهم متابعة قياس ضغط الدم، فقد يكون منخفضا، وفي حال انخفاض الضغط يجب الإكثار من السوائل، وتناول المخللات مثل: مخلل الزيتون والخيار، وتناول الأجبان المالحة التي تحتوي على ملح الطعام الضروري لضبط ضغط الدم المنخفض، ويمكنك تناول قرص Prednisolone 30 mg وهي حبوب كورتيزون تؤخذ يوميا قرصا واحد لمدة 7 أيام، ثم تتوقف عن تناولها للمساعدة في ضبط الضغط، وفي علاج الدوخة وتناول حبوب الكورتيزون لمدة قصيرة مفيدة جدا، ولا خوف من مضاعفاتها مع ضرورة عدم الوقوف المفاجىء من وضع الرقاد، بل يجب الجلوس في الفراش لدقيقة أو أكثر، ثم الوقوف بعد ذلك.

بالإضافة لذلك من المهم فحص صورة الدم وفحص فيتامين د، وفيتامين B12 حيث أن الكثير من الناس يعانون من نقص فيتامين د لعدم التعرض لأشعة الشمس المباشرة، ونقص فيتامين B12 لطول فترة الإصابة بجرثومة المعدة، حيث أن امتصاص ذلك الفيتامين يتم من خلال مساعدة مادة تفرز في المعدة، مع تناول العلاج المناسب في حال الحاجة لذلك.

ولعلاج الألم يمكنك أخذ كبسولات مسكنة مثل: celebrex 200 mg مرتين يوميا بعد الأكل، وكبسولات myolgin ثلاث مرات يوميا لمدة 7 أيام، كذلك وسوف يمن الله عليك بالصحة والعافية.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً